الأخبارالقدسهيئة العمل الشبابي والطلابي

” القدس واجب وانتماء” انعقاد الدورة التاسعة لمؤتمر القدس لشباب فلسطين بدمشق

عقدت السبت 2 تموز الدورة التاسعة من مؤتمر القدس لشباب فلسطين تحت شعار ( القدس واجب و انتماء ) في مدينة الشباب بدمشق تزامناً مع إحياء يوم القدس العالمي 2016 بتنظيم من اللجنة التحضيرية الدائمة لمؤتمر القدس لشباب فلسطين و برعاية كريمة من جمعية الصداقة الفلسطينية الإيرانية.
افتتح المؤتمر بعرض برومو عن شباب مدينة القدس المحتلة و تلاه تلاوة عطرة من القرآن الكريم عبر الشيخ أسامة رديني عضو هيئة العمل الديني في الجمعية ثم الوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء تلاها سماع الأناشيد الوطنية ” السوري – الإيراني – الفلسطيني ” ثم كانت كلمة اللجنة التحضيرية عبر الدكتور نضال حماد رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر بعد ذلك ألقى الأخ أبراهام كورونليان من جمهورية أرمينيا قصيدة ” في القدس ” أمام الأخوة الحاضرين .
ثم ألقيت كلمة جمعية الصداقة عبر الأخ محمد مسعود مسؤول هيئة العمل الشبابي و الطلابي في الجمعية ثم كلمة الشباب السوري عبر الدكتورة علا مقداد ممثلة اتحاد شبيبة الثورة السوري و كلمة الشباب المقاوم عبر الأخ محمد ديب من المكتب الإعلامي في حزب الله و بعدها كلمة الشباب الفلسطيني عبر الأخ باسل أبو الهيجاء رئيس اتحاد طلبة فلسطين في سوريا ..
و بعد استراحة قصيرة بدأت النقاشات في المحور الأساسي للمؤتمر و هو بعنوان ” مكانة مدينة القدس ” الذي أداره الأخ محمد الآغا من اللجنة التحضيرية للمؤتمر و عضو اللجنة المركزية في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بحيث قسمت النقاشات على ثلاث أقسام , القسم الأول منها عن مكانة االقدس عند الشباب الفلسطيني و حاضر في هذا القسم الأخ الدكتور و الإعلامي الفلسطيني راضي حماد و في القسم الثاني الذي تحدث عن مكانة القدس عند الشباب العربي تحدث الأخ الدكتور في العلاقات الدولية مولاي بومجوط من جمهورية الجزائر و في القسم الثالث تحدثت الأخت المحامية و الكاتبة ديما اسكندراني في الجزء الأول منه ثم في الجزء الثاني تحدث الشيخ مازن عيد مسؤول هيئة العمل الديني في الجمعية , ثم فتح باب الأسئلة و الطروحات أمام الشباب المشارك في المؤتمر و قد قدمت العديد من الأسئلة عن دور الشباب في الحفاظ على مدينة القدس و سبل الحفاظ على الحقوق و الثوابت الوطنية الفلسطينية و عن ضوروة توحيد المواقف و تعزيز التعاون في سبيل تحرير فلسطين كاملة و إعطاء الشباب الفلسطيني دوره في ريادة الحياة السياسية و تمت الإجابة عن الأسئلة من قبل الأخوة المحاضرين في المؤتمر ..
بعد ذلك قام الأخ فهد عوض من اللجنة التحضيرية للمؤتمر بقراءة برقية من شباب المؤتمر الى السيد الرئيس بشار الاسد رئيس الجمهورية العربية السورية و قام الأخ خالد خالد عضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر بقراءة برقية من شباب المؤتمر الى سماحة الإمام القائد علي الخامنئي ” دام ظله ” و قامت الأخت دعاء سكافي من اللجنة التحضيرية للمؤتمر بقراءة برقية من شباب المؤتمر الى سماحة السيد حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله ثم قام الأخت ساري عسال من اللجنة التحضيرية للمؤتمر بقراءة برقية من شباب المؤتمر الى شباب أنتفاضة القدس و تحية لأرواح الشهداء و معاناة الأسرى في سجون الإحتلال , تلا ذلك قراءة البيان الختامي للمؤتمر عبر الأخ محمد عمر حسين أمين سر هيئة العمل الشبابي و الطلابي في جمعية الصداقة و في النهاية رفعت أعمال المؤتمر بالشكر الجزيل لكل الأخوة و الأخوات الذين حضرو و شاركو في أعمال المؤتمر .
وتم انعقاد المؤتمر المؤتمر بحضور الأخ خالد عبد المجيد أمين سر تحالف فصائل المقاومة الفلسطينية و الأخ مسعود صابري مسؤول الملف الفلسطيني في سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدمشق والأخ الدكتور محمد البحيصي رئيس الجمعية و الأخوة أعضاء الهيئة القيادية للجمعية و الأخ الدكتور نضال حماد رئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر القدس لشباب فلسطين و الأخوة أعضاء الهيئات في الجمعية و الأخ أبو مجاهد مسؤول حركة الجهاد الإسلامي في سوريا و الأخ رافع الساعدي عضو المكتب السياسي للجيهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة و الأخوة مسؤولي المنظمات الشبابية في فصائل المقاومة و ممثلي فصائل المقاومة الفلسطينية في سوريا و الأخ الدكتور نضال عمار رئيس الإتحاد العام للطلبة العرب و الأخ حسين ناصر مسؤول الشبيبة في حركة المقاومة الإسلامية في لبنان ” حزب الله ” و الأخت الدكتورة علا مقداد ممثلة عن اتحاد شبيبة الثورة السوري و عدد من الأخوة الكتاب و الصحفيين و الإعلاميين و المثقفين و حشد غفير من الشباب من ” فلسطين – سوريا – لبنان – الأردن – الجزائر – اليمن – أرمينيا ” و بتواجد لعدد من وسائل الإعلام لتغطية المؤتمر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى