شؤون دولية

البيت الأبيض: بايدن وجونسون يبحثان قضايا منها ‘إيران’

أعلن البيت الأبيض، اليوم الأحد، أن الرئيس جو بايدن بحث مع رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، هاتفيا تعزيز العلاقات بين البلدين، والتنسيق المشترك فيما يتعلق بإيران والصين وروسيا.

وقال البيت الأبيض في بيان: “بحث الرئيس جو بايدن مع رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، تعزيز العلاقات بين البلدين، والتنسيق المشترك فيما يتعلق بإيران والصين وروسيا.

ولفت البيان إلى أن جونسون يعول على تعميق العلاقات بين البلدين.

ونشر مساء السبت رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، تغريدة أعرب فيها عن “السعادة” بعد أن أجرى أول مكالمة هاتفية مع الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن.

وقالت متحدثة باسم جونسون إن “رئيس الوزراء أبدى ترحيبا حارا بقرار الرئيس بايدن الانضمام إلى اتفاق باريس بشأن تغير المناخ”، مؤكدة أن الزعيمين “جددا التزامهما بتحالف الناتو وقيمنا المشتركة في تعزيز حقوق الإنسان وحماية الديمقراطية”.

وفي وقت سابق،كان جيك سوليفان مستشار الأمن القومي الأميركي قد أكد على أن إدارة الرئيس جو بايدن ستنسق مع الحلفاء الأوروبيين في مواجهة الصين وإيران وروسيا.

وكان قد ذكر بيان صادر عن إيميلي هورن المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي الأميركي يوم الجمعة أن جيك سوليفان مستشار الأمن القومي الجديد للبيت الأبيض أجرى يوم الخميس مكالمات تمهيدية مع مسؤولين من فرنسا وألمانيا وبريطانيا واليابان.

وقالت هورن إن سوليفان ناقش ملفات متعلقة بالصين وإيران وروسيا وكوريا الشمالية وجائحة فيروس كورونا المستجد مع المسؤولين وشدد على أن الرئيس جو بايدن يعتزم تقوية التحالف عبر الأطلسي مع الحلفاء الأوروبيين.

وأفاد سوليفان أن بلاده ستعمل عن كثب مع الأوروبيين في القضايا المشتركة، وفقا لوكالة “رويترز”.

وقال المسؤول الأميركي إن الولايات المتحدة تعمل مع اليابان في مواجهة الصين وكوريا الشمالية.

وأوضح سوليفان أن بلاده مهتمة بالتحالف مع اليابان لمواجهة التحديات المشتركة والعالمية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى