شؤون دولية

انضمام بارجة “الشهيد رودكي” العابرة للمحيطات للقوة البحرية للحرس الثوري.

برعاية القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي انضمت اليوم الخميس بارجة “الشهيد رودكي” العابرة للمحيطات للقوة البحرية للحرس الثوري.

وتعد بارجة “الشهيد رودكي” سفينة حربية متعددة الاغراض وبعيد المدى تحظى بامكانية نقل وتفعيل مختلف انواع المروحيات والمسيرات والمنظومات الصاروخية والدفاعية والرادارية.

وتبلغ زنة هذه البارجة 4000 طن وطولها 150 مترا وعرضها 22 مترا ومزودة برادار المصفوفة الممرحلة وصواريخ “سطح-سطح” و”سطح-جو” ومنظومات اتصالات شاملة متطورة جدا للحرب الالكترونية ومنظومة “3 خرداد” الصاروخية، وامكانية حمل المروحيات والمسيرات والزوارق العملانية، المصممة والمصنعة جميعها داخليا ومن قبل الشباب المتخصصين المؤمنين والثوريين.

وتعد بارجة “الشهيد رودكي” القتالية الاستخبارية واللوجيستية بمثابة مدينة بحرية متحركة وهي بكل معداتها وامكانياتها اللازمة جاهزة لتنفيذ المهمات في المحيطات لايجاد الامن المستديم لخطوط المواصلات البحرية وتقديم المساعدة والاغاثة لاسطول التجارة والصيد للبلاد والدول الاقليمية.

ومع انضمام هذه السفينة الحربية الثقيلة للقوة البحرية للحرس الثوري فقد بدات من اليوم مهام الكوادر الباسلة لهذه القوة للتواجد المقتدر في المياه البعيدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى