العالم العربي

صنعاء رداً على واشنطن: العدوان السعودي هو من أغلق المطار..

دانت وزارة الخارجية في حكومة صنعاء ما جاء في بيان الخارجيّة الأميركيّة بشأن مطار صنعاء الدولي، مؤكدةً بأن حرب التحالف السعودي “هي من أغلقت المطار”.

وقالت وزارة الخارجيّة في حكومة صنعاء على لسان مصدر لها، أنّ “تجاهل التحالف السعودي الإماراتي المدعوم من الإدارة الأميركيّة هو من أغلق مطار صنعاء الدولي أمام اليمنيين وكافة الرحلات التجارية والمدنية منذ آب/أغسطس 2016”.

وزارة الخارجيّة أشارت إلى تجاهل البيان الأميركي، مؤكدةً أن إغلاق مطار صنعاء الدولي أمام الرحلات الأمميّة، هو “نتيجة مباشرة لانعدام المشتقات النفطية اللازمة للمطار، بسبب استمرار احتجاز تحالف العدوان لسفن المشتقات النفطيّة ومنع دخولها لميناء الحديدة”.

وحذرت الوزارة من أنّ هذا الاحتجاز “يهدد أيضاً بتوقف كافة القطاعات الخدميّة، وعلى رأسها الصحة والاتصالات والمياه وارتفاع تكاليف النقل والذي بدوره أدى لارتفاع أسعار المواد الغذائية”.

كما ذكرّت وزارة الخارجيّة بأنها كانت “أوّل من حذر من تداعيات وضع الخزان النفطي العائم صافر منذ عامين”، مؤكدةً على “أهمية الحاجة لإجراء تقييم وصيانة، في كل تواصل تمّ مع الأمم المتحدة”.

وجددت الخارجيّة اليمنيّة تأكيدها على “استمرار التعاون من أجل إجراء عملية التقييم والصيانة في أسرع وقت لتلافي أي مخاطر محتملة بسبب موقف دول العدوان وإصرارها على عدم تنفيذ أعمال الصيانة في أوقاتها خلال الحرب على اليمن”.

مصدر وزارة الخارجيّة اليمنيّة، دعا الإدارة الأميركيّة إلى “النظر بواقعيّة لمجريات الأحداث على الساحة اليمنيّة وترك المغالطات جانباً”.

عشرات القتلى والجرحى من قوّات هادي في صعدة

في التطورات الميدانيّة، قتل وجرح العشرات من قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي، إثر قصف صاروخي لقوات الجيش اليمني استهدف معسكر لواء حرب 1 التابع للتحالف السعودي، في منطقة البُقْع الحدودية شرق محافظة صعدة شمال اليمن.

وبحسب المعلومات الواردة فقد أسفر القصف عن مقتل 13 عنصراً وجرح أكثر من 30 آخرين.

إلى ذلك، تمكنت قوّات الجيش اليمني من صدّ هجوم مكثّف من محورين للقوات المتعددة للتحالف السعودي في قرية الشعب بمديرية حيس جنوب محافظة الحُديدة، فيما أسفر قصف جويّ بطائرات الاستطلاع التابعة للتحالف عن احتراق منزل وتضرر عدد من المنازل الأخرى في مدينة الدُّريهمي المحاصرة جنوبي المحافظة.

وبحسب مصدر عسكري في حكومة صنعاء، فقد نفذت القوّات المتعددة للتحالف السعودي 207 خروقات جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية، بينها استحداث تحصينات قتالية وقصف مناطق سيطرة الجيش واللجان في الحُديدة بـ735 صاروخاً وقذيفة مدفعية.

أمّا في محافظة مأرب، فواصلت مقاتلات التحالف شنّ غاراتها الجويّة على جبهات عدة لمنع تقدم قوات حكومة صنعاء، لا سيما في مديرية رحبة والمناطق المتاخمة لمديرية الجُوبة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى