الأخبار

شركتا سفن صهيونية وإماراتية توقعان اتفاقية تعاون ضمن مشروع التطبيع مع الاحتلال الصهيوني ..

أفادت صحيفة “غلوبس” الصهيونية أمس الثلاثاء، أن شركة السفن والنقل البحري في دبي (DP WORLD) وقعت على اتفاق تعاون مع شركة بناء السفن الصهيونية ، ومقرها في مدينة حيفا.

وستتقدم الشركة الإماراتية بالاشتراك مع الشركة الصهيونية إلى مناقصة لشراء ميناء حيفا، إلى جانب تفعيل خط بحري بين حيفا ودبي.

ويملك حوض بناء السفن الصهيوني رجال الأعمال آسي شملتسر وسامي كتساف وشلومي فوغيل.

ووقعت الشركتان اتفاقية التعاون بينهما خلال زيارة فوغيل لدبي، قبل بضعة أيام. ونقلت الصحيفة عن مصادر في فرع النقل البحري تقديرها أن الشركتين ستتقدمان لمناقصة لخصخصة ميناء حيفا، في إطار اتفاقية التعاون بينهما، بحيث ستشارك شركة خليجية لأول مرة في مناقصة بنية تحتية إسرائيلية رسمية.

وأشارت الصحيفة إلى أن أحد رجال الأعمال الذين يدفعون التعاون مع دول في الخليج بوتيرة سريعة. وأعلن مؤخرا عن عزمه إقامة خطين بحريين من دول الخليج إلى ميناء إيلات.

وقالت وزيرة المواصلات الصهيونية المتطرفة ميري ريغف، مؤخرا، إن هناك شركتين من دول الخليج تبديان اهتماما بشراء ميناء حيفا القديم من الدولة.

وتبلغ قيمة شركة حوض بناء السفن الصهيونية 1.7 مليار شيكل، وتعهدت مؤخرا بتجنيد 340 مليون شيكل مقابل بيع 20% من أسهمها.

وتأسست شركة DP WORLD في العام 2005، ويرأسها سلطان بن سُليم، وتعتبر واحدة من أكبر شركات النقل البحري في العالم، وتعمل من ميناء جبل علي في دبي، وهو أحد أكبر موانئ الشحن في الشرق الأوسط، وتوجد فيه منطقة تجارة حرة.

وتنقل الشركة 70 مليون حاوية سنويا، ما يشكل حوالي 10% من حجم شحن الحاويات في العالم، إلى جانب شحن مئات آلاف السيارات سنويا. وتدير الشركة 82 صالة مسافرين في 40 دولة، وبلغ دخلها 7.68 مليار دولار في العام الماضي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى