الأخبارمنوعات

كورونا في العالم يتجاوز 27 مليون وقرابة 900 ألف وفاة..

ذكرت جامعة جونز هوبكنز الأميركية أن إجمالي عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا حول العالم تجاوز الـ27 مليون حالة، وتجاوز عدد حالات الوفاة 882 ألفاً، فيما سجل تعافي أكثر من 18 مليون شخص من المرض.

ولاتزال الولايات المتحدة البلد الأكثر تضرراً من حيث عدد الوفيات مع تسجيلها 187,777 وفاة. تليها البرازيل مع 125,502 وفاة ثم الهند مع 69,561 وفاة والمكسيك مع 66,851 وفاة وبريطانيا مع 41,537 وفاة.

هذا وأصبحت الهند ثالث دولة في العالم تتخطى عتبة أربعة ملايين إصابة، بعد إحصاء رقم قياسي جديد بلغ 86,432 إصابة جديدة السبت في الدولة التي يبدو أن الوباء لا يتراجع فيها.

وقالت وكالة “رويترز” إن الهند تقدمت على البرازيل بفارق 70 ألف حالة إصابة بعد تسجيل رقم قياسي للإصابات اليوم الاثنين تجاوز 90 ألفاً.

وأعلنت السلطات الصحية في فرنسا عن تسجيل 8550 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، وسجلت أيضاً 12 وفاة جديدة، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 30698.

وانتقد البيت الأبيض مخاوف عبرت عنها منظمة الصحة العالمية، بعدما صرح مسؤول صحة أميركي بأنه قد يتم الموافقة على لقاح لفيروس كورونا دون أن يستكمل كافة التجارب.

وقال جود دير المتحدث باسم البيت الأبيض في بيان “ستواصل الولايات المتحدة التعاون مع شركائنا الدوليين لضمان هزيمة هذا الفيروس، لكن لن نتقيد بمنظمات متعددة الأطراف تسيطر عليها منظمة الصحة العالمية التي يسودها الفساد والصين”.

وأضاف أن “الرئيس دونالد ترامب، لن يدخر جهداً لضمان اجتياز أي لقاحات جديدة، للاختبارات بكل دقة”.

وجاءت هذه التصريحات بعد أن حذّر مسؤولون في منظمة الصحة العالمية من أن المسارعة بتوزيع أي لقاح على نطاق واسع قد ينطوي على مخاطر.

وذكرت صحيفة “واشنطن بوست” أن إدارة ترامب لن تشارك في الجهود العالمية لابتكار وتصنيع وتوزيع لقاح للفيروس بسبب مشاركة المنظمة.

وقالت “الصحة العالمية” في الآونة الأخيرة إن نحو 172 دولة تشارك في خطتها للقاح كوفيد-19 لضمان التوزيع العادل للقاحات.

والجدير بالذكر أنه لا يوجد أي لقاح معتمد لفيروس كورونا حتى الآن باستثناء ذلك الذي سجلته روسيا الشهر الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى