العالم العربيشؤون العدو

دولة الاحتلال تفضح الامارات وتكشف عن تبادل معلومات أمنية معها..

بدأت العلاقات الاماراتية الفلسطينية في الظهور للعلن وخاصة بعد ان توسعت الصحافة العبرية في الحديث عن العلاقات مع دولة الإمارات العربية المتحدة، في ظل التقارير الغربية الأخيرة عن لقاءات سرية وتعاون أمني بينهما.

صحيفة يديعوت احرونوت وفقا لمراسلها ذكرت أن “أحد اللقاءات المهمة التي عقدت بين مسؤولين “إسرائيليين” وإماراتيين تمت في أيار/ مايو، والثاني أواخر جزيران/ يونيو، خلال زيارة وزير خارجية الاحتلال يسرائيل كاتس إلى إمارة أبو ظبي، ولقائه بنظيره الإماراتي عبد الله بن زايد، ثم التقى في تموز/ يوليو مع نظيره البحريني خالد بن أحمد آل خليفة، وأخذ معه صورة تذكارية بصحبة المبعوث الأمريكي لإيران بريان هوك”.

وأضاف في تقرير ترجمته “عربي21” أن “العلاقات بين دولة الاحتلال ودول الخليج العربي شهدت دفئا متزايدا في الآونة الاخيرة بصورة غير رسمية، خاصة لمواجهة المشروع النووي الإيراني، وتدخلات طهران في الحروب التي شهدتها سوريا والعراق واليمن”.

وأكد أن “اللقاءات الإسرائيلية الخليجية الأخيرة تزيد من إمكانية رفع مستوى التعاون الدبلوماسي والأمني والعسكري بينهما، في ظل الجهود الأمريكية الجارية لتنسيق المواقف والسياسات في المجالات الدبلوماسية والعسكرية والاستخبارية، لأن هذه الجهود أثبتت جدواها في منع وإحباط تهديدات السايبر والعمليات المعادية التي تخطط لها إيران في دول مختلفة”.

وأشار إلى أن “اللقاءات الإماراتية الإسرائيلية بصورة خاصة تهدف إلى إقناع دول أوروبية، وفي الشرق الأوسط لاتخاذ خطوات أكثر حدة تجاه إيران، مع العلم أن الإمارات لها قنوات سرية غير رسمية تستطيع إيصال رسائل إلى إيران عبرها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى