الهيئة القياديةهيئة دعم عوائل الشهداء والأيتام

حفل تكريم عوائل شهداء مخيم اليرموك.

 في إطار التواصل مع عوائل الشهداء وتأكيداً على الوفاء لشهدائنا الأبرار ، و بمشاركة مع جمعية الصداقة الفلسطينية الإيرانية من ممثلية الإمام القائد في سوريا و من الدكتور طريف النميري و بمناسبة الذكرى ال 42 لانتصار الثورة الإسلامية في إيران .. أقامت جمعية الصداقة الفلسطينية الإيرانية حفل تكريم لعوائل شهداء من مخيم اليرموك بحضور الدكتور محمد البحيصي رئيس الجمعية و سماحة الشيخ الناصري ممثلاً عن مكتب سماحة الإمام القائد في سوريا والدكتور طريف النميري والدكتور مازن شقير رئيس حركة التحرير الوطني الفلسطيني الديمقراطي و الأخوة علي جمعة موسى نائب رئيس الجمعية و المهندس محمد مسعود مسؤول الإعلام الإلكتروني و الأخت رشا الخطيب مسؤولة هيئة دعم عوائل الشهداء و الأخت آلاء طويسي مسؤولة العلاقات العامة في الجمعية و مجموعة من عوائل الشهداء من مخيم اليرموك وذلك اليوم الخميس 12/2/2021 في مقر الجمعية في دمشق ..
أكد الدكتور البحيصي على أهمية التواصل و الدعم المقدم لعوائل الشهداء الذين ارتقوا و قدموا دمائهم فداءا للأوطان ، كما نوه الدكتور أن مخيم اليرموك هو خزان الثورة الفلسطينية و منبع للشهداء و الفدائيين على طريق القدس و من الواجب على الجميع الاهتمام بأهله و قانطيه، و أشار الدكتور في حديثه أن الثورة الإسلامية في إيران التي تتزامن ذكرى انتصارها مع إقامة حفل التكريم ، أنها ثورة نصرة المستضعفين و مواجهة الاستكبار و الظلم ، و بأنها ثورة مباركة انتشر خيرها في أرجاء العالم ..
و في حديث له أكد سماحة الشيخ الناصري على أولوية دعم عوائل الشهداء لدى الجمهورية الإسلامية الإيرانية و على رأسهم شهداء فلسطين التي ينتهجها الشعب و القيادة الإيرانية منارة للثورة المباركة ، كما شكر سماحة الشيخ جمعية الصداقة لدورها الفاعل في الأنشطة و الفعاليات الداعمة لعوائل الشهداء في مختلف المجالات ..
و شكر الدكتور مازن شقير الأخوة في الجمعية على إقامتهم لنشاط التكريم لمجموعة من عوائل الشهداء من مخيم اليرموك و أكد في حديثه أن مخيم اليرموك سيبقى خزاناً للثورة الفلسطينية و سيعاد بناؤه لأهله بجهود كل المؤسسات الفاعلة ..
#عوائل_شهداء_فلسطين
#جمعية_الصداقة_الفلسطينية_الإيرانية
      

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى