الأخبار البارزةفلسطين

بمناسبة يوم الطفل: 160 طفلاً في سجون الاحتلال

أعلن عضو هيئة الأسرى والمحررين في قطاع غزة أنّ عدد الأطفال الذين اعتقلتهم دولة الاحتلال الصهيوني منذ

العام 1967 يزيد عن (50.000) طفلاً.

هذا وقد جاء تصريحه هذا بمناسبة يوم الطفل الفلسطيني الذي يصادف 5 نيسان/ أبريل من كل عام.

وأوضح فروانة: “سُجل اعتقال نحو 1300 طفل فلسطيني خلال العام المنصرم 2021، وهذا يشكل زيادة تصل إلى

قرابة 140% عما كان خلال العام الذي سبقه 2020، فيما اعتقلت سلطات الاحتلال ما يزيد عن 200 طفل منذ

مطلع العام الجاري، ومازالت تحتجز في سجونها ومعتقلاتها قرابة 160 طفلاً.

اقرأ أيضاً: الكيان المؤقت يترقّب: معركة سيف القدس 2 وشيكة؟!

وأكد أنه خلال السنوات الأخيرة تمادت سلطات الاحتلال الصهيوني في إمعانها وجرائمها بحق الأطفال الفلسطينيين،

حيث ناقش الكنيست الصهيوني (البرلمان) وأقرّ العديد من القوانين الظالمة التي تستهدف الأطفال الفلسطينيين

مثل: قانون محاكمة الأطفال دون سن 14 عاماً، قانون تشديد عقوبة الحد الأدنى على راشقي الحجارة في القدس،

قانون رفع الأحكام بحق الأطفال راشقي الحجارة.

إضافة إلى ذلك لفت فروانه إلى أنّ الاحتلال لم يكتفِ بذلك، بل توسّع في اللجوء إلى فرض “الحبس المنزلي” والتي

باتت تشكل ظاهرة آخذة بالاتساع وخاصة في القدس، الأمر الذي حول مئات البيوت الفلسطينية هناك إلى سجون،

وجعل من المقدسيين سجانين على أبنائهم القصّر، تنفيذاً لشروط الإفراج التي فرضتها عليهم المحاكم الصهيونية.

وفي سياق متصل، الرئيس الراحل ياسر عرفات اعتبر في مؤتمر الطفل الفلسطيني الأول، أنّ 5 نيسان/ أبريل من كل

عام هو يوم الطفل الفلسطيني. وقد أعلن في هذا المؤتمر التزامه باتفاقية حقوق الطفل الدولية،علماً بأن المصادقة

الرسمية لدولة فلسطين على اتفاقية حقوق الطفل الدولية كانت في 2 نيسان/ أبريل 2014.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى