الأخبارالأخبار البارزة

“يديعوت أحرونوت”: روسيا تدين “إسرائيل” بشأن القدس والمستوطنات

توقفت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الصهيونية، عند الانتقادات والإدانات الروسية الأخيرة للممارسات الصهيونية بشأن

القدس والمستوطنات، وقالت الصحيفة: “أثناء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، وعظت روسيا إسرائيل في

الأمم المتحدة بشأن القدس والمستوطنات، بالقول إنّها تقوم بخطوات راديكالية”.

وتابعت الصحيفة: “اجتمع مجلس الأمن لنقاش دوري للوضع في الشرق الأوسط، وكان هناك التوتر في الحرم القدسي،

وفي الوقت الذي تجتاح بلاده أوكرانيا، اتهم السفير الروسي لدى الأمم المتحدة إسرائيل بأنّها تغير الواقع على الأرض

وفي الجولان أيضاً”.

ومن جانبه، قال السفير الصهيوني لدى الأمم المتحدة غلعاد اردان: “فقط جانب واحد متهم بالعنف، الفلسطينيون”، بحسب

زعمه، “فيما الدول الأخرى أدانت العنف من الطرفين”، بحسب الصحيفة.

اقرأ أيضاً: المعتقلان عواودة وريان يواصلان إضرابهما عن الطعام

وفي سياق متصل، ذكرت وسائل إعلام العدو، الخميس الماضي، أنّ “سفير روسيا في إسرائيل أناتولي فيكتوروف

هدّد بردٍ روسي على قرار تزويد قوات الإنقاذ الأوكرانية بعتاد دفاعي”.

هذا و قالت المعلقة السياسية في “قناة كان” غيلي كوهين، إنّ “سفير روسيا في إسرائيل  قال إن روسيا سترد إذا تم

تزويد أوكرانيا بقبعات وأدرع واقية”.

وللتوضيح، في الـ16 نيسان/إبريل الجاري، علّق مصدرٌ في وزارة خارجية الاحتلال الصهيوني على بيان وزارة الخارجية

الروسية،الشديد اللهجة بحق “إسرائيل”، قائلاً إنَّ “روسيا عادةً ما تصوّت ضدّ إسرائيل في الأمم المتحدة، وعليه فإنَّ

إسرائيل لا ترى أيَّ مانعٍ من تصويتها ضد روسيا” في المنظمة الدولية.

وقالت وزارة الخارجية الروسية، في بيانٍ نشرته في موقعها الإلكتروني: “لفت انتباهنا هجومٌ دوريٌّ ضدَّ روسيا، شنّه

في الـ7 من نيسان/أبريل وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد، في سياق دعم بلاده قرار الجمعية العامة للأمم

المتحدة القاضي بتعليق عضوية الاتحاد الروسي في مجلس حقوق الإنسان، التابع للأمم المتحدة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى