الأخبارالعالم العربي

ولي العهد البحريني يزور الأراضي المحتلة بداية العام المقبل‎‎

التطبيع خيانة

أبلغ ولي العهد ورئيس الحكومة البحرينية سلمان بن حمد بن عيسى آل خليفة رئيس حكومة العدو الصهيوني نفتالي بينيت عن نيته زيارة الأراضي المحتلة في بداية العام المقبل، حسبما أفادت صحيفة “يسرائيل هيوم” الصهيونية.

وبحسب الصحيفة، جاءت تصريحات بن حمد خلال اجتماع تاريخي عقد أمس بين الجانبين في مؤتمر المناخ في مدينة غلاسكو السكوتلندية، حيث دعا بينيت الجانب البحريني إلى زيارة الكيان، وأجابه ابن حمد أنه سيكون سعيداً بذلك.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول سياسي صهيوني قوله إن “الزيارة من المتوقع أن تجري في بداية عام 2022“.

وفي سياق متصل، ذكرت الصحيفة أن “بينيت أبلغ نظيره الهندي نيراندا مودي أنه ينوي زيارة بلاده بعد شهرين”، ونقلت عن المسؤول السياسي الصهيوني أن جولة اجتماعات رئيس حكومة العدو كانت ناجحة جداً، وقال: ” في اليومين الأخيرين، شهدنا تسونامي سياسياً بطريقة جيدة.. هذه فترة ممتازة لعلاقات “إسرائيل” الخارجية، الاجتماعات كانت مثل لقاءات سريعة، بدلاً من سلسلة من السفرات“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى