الأخبارالقدس

وسط اجواء متوترة.. بلدة سلوان مغلقة مجدداً

تسود بلدة سلوان جنوب المسجد الاقصى، أجواء شديدة التوتر في ظل تصعيد اجراءات الاحتلال الإسرائيلي، خاصة إعادة إغلاق مدخل البلدة من جهة حي وادي حلوة الاقرب الى الجدار الجنوبي للمسجد الاقصى، بالمكعبات الاسمنتية الضخمة.

ونقلا عن شهود عيان في البلدة أن قوات الاحتلال تنتشر منذ ساعات صباح اليوم السبت في الشوارع الرئيسية والطرقات الفرعية وتوقف الشبان وتدقق في هوياتهم، وتُفتش مركبات المواطنين بشكل استفزازي.

وكان سكان حي وادي حلوة احتجوا مساء أمس على اغلاق مدخل الحي الرئيسي بالمكعبات الاسمنتية، وقاموا بإزالة المكعبات واتاحة المجال أمام دخول مركباتهم، إلا أن قوات الاحتلال أعادت اغلاق المدخل، واعتقلت اثنين من السكان واحتجزت مركبتيهما.

وفي سياق آخر، قال مركز معلومات وادي حلوة إن طواقم تابعة لبلدية الاحتلال في القدس ترافقها قوة حراسة من جنود الاحتلال، اقتحمت أمس حي البستان في البلدة وصورت منازل المواطنين ومحلاتهم التجارية وسلمت أوامر هدم إدارية لعدد منها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى