الأخبارشؤون العدو

تفاؤل صهيوني بنقل السفارة وتوسيع المستوطنات بعد فوز ترامب

قال وزير البُنى التحتية، يوفال شتاينيتس، في حديث للإذاعة الإسرائيلية العامة إن فوز دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، سيمكّن الحكومة “الإسرائيلية” من توسيع الاستيطان في الأراضي الفلسطينية، مشيراً إلى نية وزارته القيام بأعمال واسعة النطاق في الضفة الغربية، على خلفية فوز ترامب في الانتخابات.

وأضاف: ” إن انتخاب ترامب وتصريحاته المؤيدة لإسرائيل، سيمكنها من توسيع أعمال البناء في المستوطنات”.

وكان قادة المستوطنين في حكومة الاحتلال قد أبدوا ابتهاجهم بفوز ترامب في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، حيث اعتبر وزير التربية والتعليم، نفتالي بنيت، أن فوز ترامب سيقضي على فكرة الدولة الفلسطينية، كما دعت ما تسمى بوزير العدل أياليت شاكيد، ترامب إلى نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.
وكانت الإدارة الأمريكية الحالية، برئاسة باراك أوباما، قد انتقدت النشاطات الاستيطانية الصهيونية في الأراضي الفلسطينية، واعتبرتها عقبة في طريق السلام، ولكنها لم تضغط على سلطات الكيان لوقفها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى