أسرىالأخبارفلسطين

وحدات قمع السجون تقتحم “جلبوع” وتُجري تفتيشات استفزازيّة لغرف الأسرى

وسط حالة من التوتر

أفادت هيئة الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، بأنّ وحدات قمع خاصة من (اليماز والدرور) التابعة لإدارة سجون الاحتلال الصهيوني اقتحمت سجن “جلبوع”، ولا زالت متواجدة حتى اللحظة داخل أقسام الأسرى.

وأوضحت الهيئة في بيانٍ لها، أنّ قوات القمع أجرت تفتيشات وحشية واستفزازية لغرف الأسرى، وعبثت بمقتنياتهم، وقلبتها رأساً على عقب، مُؤكدةً أنّ “حالة من التوتر والاضطراب تسود صفوف الأسرى داخل المعتقل”.

يُشار إلى أنّ إدارة سجون الاحتلال صعّدت من عمليات القمع منذ بداية عام 2021، مقارنة مع السنوات التي سبقتها، والتي كانت الأعنف في حينه منذ أكثر من عشر سنوات خاصّة بعد عملية “نفق الحرية”، وكان من بين السجون التي تعرّض فيها الأسرى لأشد عمليات القمع سجن “عوفر، جلبوع” والعديد من السجون، حيث أصيب خلالها العشرات من الأسرى بإصابات مختلفة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى