أسرىفلسطين

وحدات القمع تقتحم قسمي “15” و”16″ في عوفر

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، بأنّ وحدات القمع الخاصة “المتسادا واليماز” اقتحمت قسمي ١٥ و١٦ في معتقل عوفر.

وقالت الهيئة، إنّ وحدات القمع الخاصة المدججة بالأسلحة والكلاب البوليسية، اقتحمت “عوفر”، وقامت بتفتيش غرف

الأسرى والعبث بمحتوياتهم، لافتةً إلى أنّ الاقتحام استمر من الساعة ٥ فجراً وحتى الساعة ١٠ صباحاً.

وتقتحم وحدات القمع الصهيونية، بين فترةٍ وأخرى، أقسام السجون التي يقبع بها الأسرى الفلسطينيين، وتتعمّد،

خلال الاقتحام والتفتيش استفزاز الأسرى، والعبث بمقتنياتهم، وقلبها رأسًا على عقب، بهدف تضييق الخناق عليهم.

وفي سياق متصل، شنت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر وصباح اليوم الثلاثاء، حملة اعتقالات واسعة في مناطق متفرقة

من الضفة الغربية.

وأفادت مصادر محلية، بأنّ قوات الاحتلال اعتقلت من مخيم الدهيشة، أنس محمد سباتين (24 عامًا)، وعدي فارس أبو

عليا (19 عامًا)، ورامي اللحام، اثناء تواجدهم قرب مفرق مراد عند غرب بيت لحم.

كما اعتقلت قوات الاحتلال ما لا يقل عن 6 مواطنين من قرية التواني في مسافر يطا جنوب شرق الخليل، كما اعتقل ثائر قطامش، والمحرر شادي العمور، وقتيبة النواجعة من يطا.

ومن طولكرم اعتقلت قوات الاحتلال إسلام أسامة الساعي، والمحرر شادي جعار، فيما اعتقل من نابلس آدم فراج من

مخيم بلاطة.

يشار إلى أنّ مؤسّسات الأسرى وحقوق الانسان أفادت في تقريرها الشهري، بأنّ سلطات الاحتلال الصهيوني اعتقلت

خلال شهر آب/ أغسطس 2022، (607) فلسطينيين/ات من الأرض الفلسطينية المحتلّة، من بينهم (59) طفلاً، و(13)

من النساء، وشكلت حالات الاعتقال في القدس النسبة الأعلى كما في كل شهر، تليها الخليل، وبيت لحم، وجنين.

وتشن قوّات الاحتلال الصهيوني، بشكل يومي، حملة اعتقالاتٍ ومداهماتٍ في مناطق متفرقة بالضفة المحتلة، إذ اعتقلت، خلال العام الماضي، نحو (8000) فلسطينياً/ة، من بينهم أكثر من (1300) قاصر/ة وطفل/ة، و(184) من النّساء، ووصل عدد أوامر الاعتقال الإداري الصادرة إلى (1595) أمر اعتقال إداري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى