أسرىفلسطين

هيئة الأسرى تُحمّل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسيرات

حمّل رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين قدري أبو بكر، اليوم الخميس، سلطات الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن حياة الأسيرات في سجن “الدامون”، اللواتي تم عزلهن بالكامل بعد إصابة خمس أسيرات بفيروس “كورونا”.

وأكَّد أبو بكر في بيانٍ له، أنّ “تسلل الفيروس إلى داخل السجن، دلالة واضحة على مدى الاستهتار واللامبالاة اللذان تنتهجهما إدارة السجون في التعامل مع الأسيرات، وأن إصابة الأسيرات الخمس، يُعيدنا إلى قبل عدة شهور عندما انتشرت الإصابات في صفوف الأسرى”.

وطالب أبو بكر “بضرورة أن يكون هناك تحرك دولي لحماية الأسرى والمعتقلين، وتشكيل لجنة طبية محايدة فلسطينية ودولية، أصبح أمرًا ملحًا، بحيث تكون هذه اللجنة واسعة ومنتشرة في كافة السجون والمعتقلات لمتابعة أوضاع الأسرى الصحية لا سيما المصابين منهم، وتقديم الرعاية لهم كذلك طمأنة عائلاتهم”.

يُشار إلى أنّ عدد الأسيرات القابعات حالياً بمعتقل “الدامون” 33 أسيرة، وقد تم إدخالهن الليلة الماضية إلى الحجر الصحي، مما يشكّل ضغط حياتي ونفسي وصحي على الأسيرات بشكلٍ عام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى