الأخبار

نواب أمريكيون يطالبون بالفيتو ضد الاعتراف بفلسطين

طالب 88 عضواً من مجلس الشيوخ الأمريكي الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن يستخدم حق النقض “الفيتو” إن تم عرض قرار أحادي الجانب حول الصراع “الإسرائيلي” الفلسطيني.

وقد قدم الطلب للرئيس أوباما الذي جاء على ضوء اجتماع الجمعية العمومية التابعة للأمم المتحدة في نيويورك، منظمة أيباك اليهودية فأعضاء مجلس الشيوخ يسعون لإحباط أي مبادرة من المبادرات التي دعت لاستئناف المفاوضات وهي مبادرة نيوزلندا والمبادرة الفرنسية.

وجاء في رسالة الـ88 نائب في مجلس الشيوخ للرئيس أوباما: إن حل الصراع الفلسطيني “الإسرائيلي” يتم فقط عبر المفاوضات المباشرة بين “إسرائيل” والفلسطينيين.

كما طالب النواب الرئيس أوباما بإفشال أي محاولة في الجمعية العمومية لحصول الفلسطينيين على اعتراف بهم كدولة في المؤسسات الدولية.

كما طالب النواب أوباما بأن يعمل بالتعاون مع الدول العربية المعتدلة من أجل استقرار الوضع في الشرق الأوسط وطالبوا أن يستمر في إدانته لحماس حتى تعترف بحق وجود “إسرائيل”، وأن تترك حماس طريق المقاومة وتحترم الاتفاقيات الموقعة مع “إسرائيل”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى