أسرىفلسطين

نقل الأسير محمود العارضة من سجن “عسقلان” إلى عزل “ريمون”

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، مساء اليوم الأربعاء، بأن إدارة سجون الاحتلال نقلت الأسير محمود العارضة 46 عاماً

من عزل سجن عسقلان، إلى عزل سجن ريمون.

وقال المتحدث باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين حسن عبد ربه، إن نقل الأسير العارضة يأتي ضمن سياسة العقاب

التي تمارس بحق الأسرى، خاصة أنه ضمن الأسرى الذي انتزعوا حريتهم من سجن “جلبوع” يوم السادس من أيلول/ سبتمبر الماضي.

وأشار عبد ربه، إلى أن سلطات الاحتلال تتعمد نقل الأسرى الستة من زنازينهم كل ثلاثة أشهر، كإجراء عقابي، فيما أن

كلًا منهم يقبع في العزل الانفرادي منذ إعادة اعتقالهم.

ويوم الأحد الماضي، كانت محكمة الاحتلال، أصدرت حكماً بالسجن الفعلي لمدة خمس سنوات وغرامة مالية بقيمة

5000 شيقل، على الأسرى الستة.

والأسرى هم: محمود العارضة (46 عاما) من عرابة والمحكوم بالسجن لمدة 99 عاما، ويعقوب قادري (49 عاما) من بير

الباشا والمحكوم بمؤبدين و35 عاما، وأيهم كممجي (35 عاما) من كفر دان والمحكوم بمؤبدين وبالسجن ومدى الحياة،

ومناضل انفيعات (26 عاما) من يعبد (موقوف بدون محاكمة)، ومحمد العارضة (40 عاما) من عرابة، والمحكوم ثلاثة مؤبدات

و20 عاما، وزكريا الزبيدي (45 عاما) من مخيم جنين موقوف منذ عام 2019، وجميعهم من محافظة جنين.

يذكر أن الاحكام التي صدرت بحق الأسرى الستة، تضاف إلى محكومياتهم السابقة، باستثناء الزبيدي وانفيعات، اللذين

كانا موقوفين دون محاكمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى