الأخبار

نقابة الصحفيين الفلسطينيين تدين القرار الأمريكي بحجب 33 موقعًا إلكتورنيًا

يتعارض مع الأعراف والقوانين الدولية

أدانت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، أمس الاربعاء، القرار الأمريكي بحجب (33) موقعًا إعلاميًا إلكترونيًا، واصفة إياه بالقرصنة بحق وسائل الإعلام الفلسطينية والعربية التي طالتها اجراء الحجب.

وأوضحت النقابة، في بيان صحفي وصل بوابة الهدف نسخة عنه، أنّ قرار الحجب الأمريكي يتعارض مع حرية الرأي والتعبير والتعددية الصحفية، وكذلك مع القوانين والمواثيق الدولية من جهة، ومكمل لانتهاكات الاحتلال بحق مواقع التواصل الاجتماعي التي تنقل الرواية الفلسطينية والعربية من جهة أخرى.

واعتبرت النقابة أن قرار الحجب بمثابة حلقة في سلسلة الحلقات المتصاعدة ضد المحتوى الفلسطيني والعربي والإقليمي المساند للحقوق الفلسطينية والقضايا العربية والإقليمية العادلة.

وفي ختام بيانها، أكدت على أنها ستضع هذا القرار للنقاش على جدول أعمال اجتماع الاتحاد العام للصحفيين العرب مطلع الأسبوع المقبل في القاهرة.

يذكر أنّ وزارة “العدل” الأمريكية أعلنت، أمس الثلاثاء، عن إغلاق عدة مواقع إخباريّة خلال مصادرة نطاقاتها على شبكة الإنترنت، زاعمةً أنّ هذه المواقع تدعم “الإرهاب”.

وأفادت مصادر إعلاميّة، بأنّ الوزارة أغلقت مجموعة من المواقع الإخباريّة الإيرانيّة واليمنيّة والعراقيّة والفلسطينيّة، وظهر بدلاً من الواجهة الرئيسيّة لهذه المواقع لافتة تؤكّد مصادرتها من قبل وزارة العدل الأمريكيّة.

ومن ضمن المواقع التي أغلقتها الوزارة كانت: العالم وبرس تي في، وموقع قناة المسيرة، ومواقع الكوثر ونبأ، وموقع قناة فلسطين اليوم الفضائية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى