شؤون العدو

نتنياهو يعترف ..هذا هو السبب وراء إلغاء زيارتي لعسقلان الليلة الماضية ..!

أكد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الادعاءات بأنه ألغى زيارته الليلة الماضية إلى عسقلان بسبب تهديدات من غزة بإطلاق صواريخ  ، بالقول” إلغاء الزيارة كان لسببين اولهما مكالمة سياسية مهمة للغاية على الهاتف الأحمر، تحدثت لمدة 45 دقيقة مع أحد قادة المنطقة، بالإضافة الى انه لا أريد أن يكون هناك إطلاق صواريخ من غزة “.

تصريحات نتنياهو جاءت متطابقة بأن إلغاء الزيارة خشية إطلاق صواريخ من غزة وتكرار سيناريوهات سابقة حدثت خلال إطلاق القيادي الشهيد في سرايا القدس بهاء ابو العطا الصواريخ صوب عسقلان لحظة إلقاء الخطاب الانتخابي لحزب الليكود وإحراجه واجباره على المغادرة.

وكان من المقرر أن يحضر رئيس الوزراء نتنياهو مؤتمر انتخابي لحزب الليكود في قاعة الثقافة في عسقلان الليلة الماضية (الإثنين) – لكنه ألغى حضوره المؤتمر في اللحظة الأخيرة.  انتظره أنصاره في القاعة لأكثر من ساعتين ، وبعد انتظار طويل ، ظهر نتنياهو أمامهم عبر تقنية “الزووم” ، واعتذر عن عدم تمكنه من الحضور – وادعى أن الزيارة أُلغيت لأسباب لا يستطيع تفصيلها.

وقالت يديعوت ان بعض اعضاء الوفد المرافق لنتنياهو قالوا إن “محادثة سياسية” كانت سبب الإلغاء، لكن من المحتمل أن يكون سبب إلغاء مشاركته في الحدث في عسقلان مختلفًا – وهو معروف لنتنياهو، حيث حوالي الساعة 7:00 مساءً أمس ، نشرت سرايا القدس الجناح العسكري  لحركة الجهاد الإسلامي فيديو يظهر استعدادها لاطلاق صواريخ تجاه :إسرائيل”، و في نهاية الفيديو ،عرضت صور نتنياهو من القاعة خلال مؤتمر انتخابي عقده في مدينة أسدود قبل حوالي عام ونصف ، عندما انطلقت الصواريخ على المدينة.

في ختام الفيديو ، ظهر على خلفية الصور من سبتمبر 2019  التعليق بالعبرية “نسيت” كرسالة إلى نتنياهو من سرايا القدس  مفادها “اذا اتيت إلى مؤتمر انتخابي في الجنوب مرة أخرى  ستطلق سرايا القدس صواريخها لتمنعك ​​من مواصلة المؤتمر.”

على ما يبدو ، فإن التهديد الذي أرسلته سرايا القدس أخاف نتنياهو من أن يؤدي ظهوره على الفور إلى إطلاق صواريخ على المدينة واستعادة تلك الصور ، التي شوهد فيها سابقا وهو يهرب من القاعة، الامر الذي دفع نتنياهو إلى إعلان إلغاء حضوره للمؤتمر الانتخابي في عسقلان هذه المرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى