فلسطين

نابلس: مواجهات مع الاحتلال في بلدة بُرقة

اندلعت مواجهات بين المواطنين الفلسطينيين وقوات الاحتلال الصهيوني في بلدة بُرقة بنابلس.

وأفادت مصادر محلية بأن المواجهات اندلعت، عقب إغلاق قوات الاحتلال مداخل القرية، بالتزامن مع مسيرة للمستوطنين

اتجاه مستوطنة “حومش”.

ومن جانبه قالت طواقم الهلال الأحمر، إنها تعاملت مع 12 إصابة خلال المواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة برقة بينها 10 اختناقاً بالغاز المسيل للدموع.

يذكر أنّ قوات الاحتلال أغلقت كافة مداخل بلدة برقة شمال غرب نابلس بالسواتر الترابية، إلى جانب إغلاقها طريق

طولكرم- جنين -قرب قرية بزاريا-، وذلك في ظل دعوات من قبل المستوطنين لمسيرة ضخمة تجاه “حومش” المقامة

على أراضي برقة وقرى مجاورة.

اقرأ أيضاً: المخابرات السعودية تعتقل معتمراً فلسطينياً دعا لتحرير المسجد الأقصى

هذا و يخطط المستوطنون لتنظيم مسيرةٍ ضخمة، باتّجاه بؤرة حومش الاستيطانية التي بُنيت على أنقاض

مستوطنة حومش التي أخليت عام 2005 ضمن الانسحاب من غزة وشمال الضفة المحتلة.

ويهدف المنظمون من خلال المسيرة إلى إثارة الغضب العام حول المدرسة الدينية ومنع هدمها، في حين تخشى

المؤسسة الأمنية في الكيان الصهيوني من حدوث احتكاكات ومواجهات بين المستوطنين والفلسطينيين.

ودعت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، والقوى والفعاليات الوطنية، وفعاليات ومؤسسات بلدة برقة ولجان المقاومة

الشعبية، للمشاركة في التصدي لمسيرة قطعان المستوطنين الحاشدة ظهيرة اليوم الثلاثاء باتجاه بؤرة “حومش”

المخلاة المقامة على أراضي برقة شمال غرب نابلس، وسيلة الظهر والفندقومية جنوب جنين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى