أسرىفلسطين

من رام الله.. الأسير صالحية يدخل عامه الـ21 في الأسر

أفاد نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الأحد، بأنّ “الأسير هيثم عزات صالحية (39 عامًا)، من محافظة رام الله والبيرة، يدخل عامه الـ21 في سجون الاحتلال الإسرائيليّ، وذلك منذ اعتقاله عام 2002”.

وأوضح النادي في بيانٍ له، أنّ “الأسير صالحية تعرض للمطاردة، والملاحقة قبل اعتقاله، ولاحقًا واجه تحقيقٍ قاسٍ، وطويل في

مركز تحقيق “المسكوبية”، وحكم عليه الاحتلال لاحقًا بالسّجن المؤبد مرتين و55 عامًا، وأضاف الاحتلال على حكمه عام

2014، 15 عامًا، وخلال فترة اعتقاله تعرض للعزل الانفرادي بشكل متواصل لمدة عامين”.

وأشار النادي، إلى أنّ “الأسير تمكّن من استكمال دراسته وهو في الأسر وحصل على شهادة البكالوريوس في الخدمة

الاجتماعية، والآن يستكمل دراسة الماجستير”.

كما بيّن النادي، أنّ “الأسير صالحية يعاني نتيجة لظروف الاعتقال القاسية وجريمة الإهمال الطبي من مشاكل صحية، حيث

يقبع في سجن “ريمون”، فيما يواصل الاحتلال حرمان غالبية أفراد عائلته من زيارته منذ عام 2014”.

وللتوضيح، عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال بلغ نحو (4700) أسيرًا، من بينهم (30) أسيرة،

ونحو (190) قاصرًا، و(800) معتقلًا إداريًّا من بينهم أسيرتان، ونحو 6 أطفال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى