الأخبار

مندوب روسيا: مسودة الوثيقة النهائية حول الاتفاق النووي تمت صياغتها

أعلن مندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا، ميخائيل أوليانوف، اليوم الإثنين، أنه تمت صياغة مسودة الوثيقة النهائية بشأن استعادة الاتفاق النووي الإيراني، ويمكن اختتام المفاوضات في وقت قصير.

وقال أوليانوف، في مقابلة مع صحيفة “كوميرسانت”: ” يمكن تسمية المرحلة الحالية بالمرحلة الأخيرة. لقد تم قطع شوط طويل. وتمت صياغة مسودة الوثيقة النهائية”.

وتابع أوليانوف: “هناك العديد من النقاط، التي تتطلب مزيداً من التطوير، لكن الورقة مطروحة بالفعل على الطاولة. إنها ضخمة للغاية، أكثر من 20 صفحة، وهذا الأساس، الذي يمكن بناء عليه اختتام المفاوضات في وقت قصير إلى حد ما”.

هذا وتستأنف  المفاوضات في فيينا حول استعادة خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني، يوم غد الثلاثاء، 8 شباط/فبراير.

وكانت قد جرت في فيينا في الفترة الأخيرة عدة جولات تفاوض بهدف إحياء الاتفاق الخاص ببرنامج إيران النووي الموقع عام 2015، بين طهران من جهة ومجموعة “5+1” (الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بالإضافة إلى ألمانيا) من جهة ثانية، والذي انهار بعد انسحاب الولايات المتحدة منه من جانب واحد في أيار/مايو 2018.

وفي السياق ، قال المبعوث الأميركي الخاص لإيران روبرت مالي، أمس الأحد، إنه سيعود قريباً إلى العاصمة النمساوية فيينا لعقد الجولة التالية من المحادثات بشأن العودة إلى الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015، مصراً  على أنّ إحياءه “ما زال ممكناً”.

وقال إنّ “الرئيس بايدن ما زال يريد منا أن نتفاوض في فيينا”. وأضاف: “سنعود الأسبوع المقبل. هذا رمز أو علامة على إيماننا المستمر بأن الوضع لم ينته وأننا بحاجة إلى إحيائه لأنه في مصلحتنا”.

وقال مسؤول أوروبي، شريطة عدم الكشف عن هويته، إنّه من المرجح أن يجتمع كبار المبعوثين في محادثات فيينا غير المباشرة، يوم غد الثلاثاء، في العاصمة النمساوية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى