الأخبار

مناورات عسكرية روسية على الحدود مع أوكرانيا في البحر الأسود

أكدت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الجمعة، أن “400 جندي يشاركون في تدريب تكتيكي في منطقة روستوف في الجنوب على الحدود مع أوكرانيا”.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، أن “نحو 70 آلية عسكرية من بينها دبابات وطائرات مسيرة ستستخدم في المناورات التي تتضمن تدريبات على مهام قتالية”.

وأعلنت وزارة الدفاع أنها تقوم بمناورات بحرية في البحر الأسود، فيما أرسلت موسكو ست سفن حربية عبر مضيق البوسفور لإجراء المناورات البحرية في البحر الأسود وبحر أزوف المجاور.

وأمس الخميس، بدأ عشرات آلاف الجنود الروس، تدريبات واسعة النطاق في بيلاروسيا المجاورة لأوكرانيا من المتوقع أن تستمر حتى 20 شباط/فبراير.

كما نشرت وزارة الدفاع الروسية، الأربعاء، نظام الدفاع الجوي، “أس 400″، في مقاطعة بريست في بيلاروسيا استعداداً للمناورات المشتركة، فيما اعتبر حلف شمال الأطلسي (الناتو)، أنّ المناورات العسكرية الروسية – ـالبيلاروسية تمثّل “لحظة خطيرة” على أمن أوروبا.

يشار إلى أن التدريبات تجري في ظل تصاعد التوتر حول أوكرانيا، حيث تتهم الولايات المتحدة موسكو بالتحضير لتدخل وشيك، الأمر الذي تنفيه روسيا، وفشلت عدة جلسات من المحادثات الهادفة إلى حل الأزمة حتى الآن في تخفيف التوتر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى