العالم العربي

مقتل عسكري تركي بمنطقة “درع الفرات” شمال سوريا

جراء استهداف قاعدة تركية

أعلنت وزارة دفاع النظام التركي،أمس الثلاثاء، عن مقتل أحد عسكرييها في منطقة “درع الفرات” شمال سوريا.

بدورها، أفادت وكالة “الأناضول” بأن يغيت قتل جراء تعرض قاعدة تركية في منطقة عملية “درع الفرات” شمال سوريا لاعتداء، وأضافت أنه تمت إقامة مراسم تشييع للجندي التركي، في مطار ولاية غازي عنتاب جنوب بلاده، بعد أن تم إحضاره إلى هناك عبر مركبة عسكرية.

وذكرت تقارير إعلامية تركية أن العسكري قتل جراء استهداف القاعدة التركية في مدينة الباب شمال محافظة حلب السورية بقصف صاروخي من قبل “وحدات حماية الشعب” الكردية من منطقة منبج، مردفة أن الحادث أسفر كذلك عن إصابة 4 جنود أتراك آخرين.

و منذ العام 2016 أطلقت القوات التركية 3 عمليات عسكرية شمال سوريا شملت أراض في محافظات حلب والرقة والحسكة ضد تنظيمي “داعش” و”وحدات حماية الشعب” الكردية، وكذلك واحدة أطلق عليها اسم “درع الربيع” في إدلب ضد الجيش السوري في 27 فبراير 2020.

واستطاع الجيش التركي عبر عملية “درع الفرات” التي أطلقها في 24 أغسطس 2016 السيطرة على 2055 كيلومتراً مربعاً من الأراضي شمال سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى