فلسطين

مقاومون يتصدون لاقتحام قوات الاحتلال شرقي نابلس

أطلق مقاومون النار، مساء أمس الأربعاء،  صوب قوات الاحتلال التي اقتحمت المنطقة الشرقية بمدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وأعلنت “كتيبة نابلس” أنها استهدفت قوات وآليات الجيش الصهيوني في محيط المنطقة الشرقية لمدينة نابلس بالضفة

بصليات كثيفة من الرصاص.

وقالت الكتيبة في بيان مقتضب، وجّه مجاهدونا “ضربات مباشرة ومكثفة صوب قوات وآليات الاحتلال في محيط “المنطقة

الشرقية” مؤكدة تحقيق”إصابات مباشرة”.

جدير بالذكر أنّ الضفة الغربية تشهد، مؤخرًا، تصاعدًا في أعمال المقاومة للتصدي لقوات الاحتلال الصهيوني؛ فلا يمر يوم دون

مواجهات مع الاحتلال الذي يحاول اقتحام المدن الفلسطينية لتنفيذ حملات مداهمة واعتقالات، علاوة على عمليات إطلاق النار والعمليات الفدائية البطولية التي تستهدف جنوده.

وفي سياق متصل، شنَّت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر وصباح الخميس، حملة مداهمات واعتقالات في مناطق متفرقة من الضفة المحتلة.

اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني في طولكرم،  الأسير المحرر ربيع محمد نايفة (22 عامًا)، بعد أن داهمت منزله في ضاحية شويكة، شمال المدينة.

وفي نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن خالد الشولي من منزله في عصيرة الشمالية بعد أنّ  اقتحمت البلدة، كما

اقتحمت قوات الاحتلال بلدة قصرة جنوب نابلس، واحتجزت عددا من الشبان، وافرجت عنهم في وقت لاحق.

أما جنين، اعتقلت الشاب محمد رضوان أبو الرب، بعد أن داهمت منزل ذويه وآخر يعود للمواطن رضا أبو الرب، وفتشتهما وعبثت بمحتوياتهما.

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن عبد الله مسلم احريزات من بلدة يطا جنوب الخليل، وادهم بنات من المنطقة الجنوبية من مدينة الخليل، كما احتجزت المواطن ارسلان عبد الحميد، لعدة ساعات قبل الإفراج عنه.

اقرأ المزيد: إيران: ارتفاع حصيلة شهداء الهجوم الإرهابي في خوزستان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى