الأخبار البارزةالقدس

مستوطنون يقتحمون باحات الأقصى وسط حراسة مشددة

وتكثيف الاقتحامات بمناسبة الأعياد اليهودية

اقتحم العشرات من المستوطنين الصهاينة صباح اليوم الاحد، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال باحات المسجد الأقصى المبارك عبر باب المغاربة، عشية ما يسمى “عيد الغفران”.

وتجول المستوطنون في باحات المسجد الأقصى المبارك بدءً من ساحة باب المغاربة وصولا عند ساحة المسجد القبلي ومنطقة باب الرحمة مرورا بباب الاسباط وحطة والقطانين خروجا من باب السلسلة.

ووفرت شرطة الاحتلال للمستوطنين حماية كبيرة خاصة أثناء أداء صلواتهم في ساحات المسجد.

ودعت جماعات الهيكل المزعوم، لتكثيف الاقتحامات للمسجد الأقصى خلال هذه الفترة “عيد الغفران وعيد العرش”، إضافة الى المشاركة في المسيرات والأمسيات والأيام الدراسية في البلدة القديمة والصلوات في ساحة البراق” عند الجدار الغربي للمسجد الأقصى”.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميا، عدا الجمعة والسبت لاقتحامات من المستوطنين على فترتين صباحية وما بعد الظهر، تحت غطاء “السياحة الخارجية للمسجد الأقصى” في محاولة لسلطات الاحتلال لفرض السيطرة الكاملة على المسجد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى