القدس

مستوطنون يقتحمون “الأقصى”

اقتحم عشرات المستوطنين، اليوم الاثنين، المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة، بحماية شرطة الاحتلال الصهيوني.

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية (وفا) بأنّ عشرات المستوطنين اقتحموا المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة ونفذوا

جولات استفزازية وأدوا طقوساً تلمودية في ساحاته، خاصة المنطقة الشرقية منه.

وأشارت الوكالة إلى أنّ عدداً من حاخامات المستوطنين والمعاهد الدينية الكبرى أجروا اقتحاماً تحضيرياً لعيد الفصح

العبري ناقشوا خلاله أداء الطقوس التلمودية في الأقصى.

اقرأ أيضاً: الكيان المؤقت يترقّب: معركة سيف القدس 2 وشيكة؟!

جدير بالذكر أنّ وزير خارجية العدو الصهيوني يائير لابيد اقتحم، مساء أمس الأحد، ساحة باب العامود في القدس

المحتلة، ونفذ جولة استفزازية فيها. كما اقتحم، الخميس الماضي، عضو الكنيست الصهيوني إيتمار بن غفير، على

رأس مجموعة من المستوطنين، المسجد الأقصى، حيث أدوا طقوسا تلمودية في ساحات المسجد تحت حماية

العشرات من عناصر شرطة الاحتلال.

وأعلنت شرطة الاحتلال، في وقت سابق، السماح للمستوطنين باقتحام الأقصى خلال شهر رمضان الجاري، فيما

وثقت مؤسسات مقدسية اقتحام 4263 مستوطنا للمسجد الأقصى خلال آذار/مارس المنصرم.

وتشهد  القدس القديمة وبواباتها إجراءات عسكرية مشددة تتمثل بالتفتيش الدقيق للمقدسيين والمصلين في

الأقصى، إضافة إلى جملة من الاستفزازات بحق الشبان.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميًا لسلسلة اقتحامات وانتهاكات من قبل المستوطنين وقوات الاحتلال، وتسمح شرطة

الاحتلال للمستوطنين باقتحام المسجد على فترتيْن؛ الصباحية من الساعة 07:30 بتوقيت القدس المحتلة حتى الساعة 11:00 والمسائية تستمر لمدة ساعة من بعد صلاة الظهر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى