فلسطين

مستوطنون يعتدون بالضرب على مواطن جنوب الخليل

أصيب مواطن، اليوم السبت، بجروح جراء اعتداء مستوطنين عليه، أثناء رعيه أغنامه في مسافر يطا جنوب الخليل.

وقال منسق لجان الحماية والصمود فؤاد العمور إنّ عددًا من المستوطنين اعتدوا على المواطن حمزة أحمد النجار

بالضرب، أثناء رعيه أغنامه، بالقرب من تجمع شعب البطم.

وأشار إلى أنّ الاعتداء؛ أدى إلى إصابة المواطن النجار برضوض، نقل على إثرها الى عيادة طوارئ الكرمل بمسافر يطا،

لتلقي العلاج.

جدير بالذكر أنّ المستوطنين كثفوا، بحماية قوات الاحتلال الصهيوني، هجماتهم على القرى الفلسطينية في الضفة

الغربية المحتلة، وأبرزها: اللبن الشرقية وبرقة وجالود وسبسطية وقصرة، وأخرى.

ويشن المستوطنون مؤخرًا هجمات، بشكل يومي، بهدف تحويل العيش في القرى المحيطة بالمستوطنات إلى جحيم،

في محاولة بائسة إلى تهجير أهاليها، على اعتبار أنها الخزان الجغرافي الاحتياطي للتوسع الاستيطاني على حساب

الأراضي الفلسطينية التي يتمترس عليها أصحابها الحقيقيين.

ورصد معهد الأبحاث التطبيقية (أريج)، خلال 2021، ما يزيد عن 900 اعتداء للمستوطنين؛ استهدفت الأراضي

والممتلكات والثروة الحيوانية والزراعية والأفراد.

إصابات بالاختناق بين المزارعين شرق غزة

وفي سياق متصل، أصابت قوات الاحتلال الصهيوني، صباح اليوم السبت، عددًا من المزارعين، بحالات اختناق جراء

استهدافهم من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق مدينة غزة.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال المتمركزة في الأبراج العسكرية شرق مدينة غزة أطلقت الرصاص وقنابل الغاز

المسيل للدموع صوب المزارعين، أثناء عملهم داخل أراضيهم شرق حي الزيتون، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بحالات

اختناق، واضطروا لمغادرة المكان.

يشار إلى أنّ قوات الاحتلال تتعمد، بشكل شبه يومي، التنغيص على حياة المزارعين في الأراضي الحدودية شمال

وشرق قطاع غزة.

اقرأ المزيد: الاتحاد الأوروبي يعقّب بشأن استيلاء المستوطنين على الممتلكات المسيحية بالقدس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى