الأخبارشؤون العدو

مستشار حكومة الاحتلال يرفض تمثيلها أمام محكمة العدل

رفض ما يسمى المستشار القانوني لحكومة الاحتلال الصهيوني، أفيحاي ماندلبليت؛ تمثيل الكيان الصهيوني لدى محكمة العدل العليا بشأن قانون التسوية الخاصة بالمستوطنات الصهيونية.

 وأبلغ ماندلبليت، المحكمة رسميا بقراره اليوم، وأكد أنه “لن يمثل “إسرائيل” في الالتماس الذي قدم إلى المحكمة بشأن القانون الخاص بتنظيم الوضع القانوني للمستوطنات والمعروف بقانون “تسوية المستوطنات “، وفق ما أوردته إذاعة “صوت إسرائيل”.

وأوضح المستشار القانوني في رسالته إلى المحكمة؛ أنه نظرا للظروف الاستثنائية التي سادت تمرير هذا القانون فإنه طلب من الحكومة إعفاءه عن التمثيل وسمح لها بتوكيل محام خاص ليمثلها.. مع العلم أن المستشار ماندلبليت؛ كان من المعارضين لتمرير هذا القانون، معتبرا أنه “يتنافى مع القوانين الأساسية ومع القانون الدولي”.

يذكر أن “عدالة” المركز القانوني لحقوق الأقلية العربية في إسرائيل، قدم في 8 شباط/ فبراير الماضي التماسا إلى المحكمة العليا لإلغاء القانون الذي من خلاله ستتم “شرعنة” المستوطنات المقامة على أراض فلسطينية خاصة، وذلك من خلال “مصادرة الأرض وتخطيط البناء، وترخيصه بأثر رجعي”.

وصادق “الكنيست” الإسرائيلي، الاثنين 6 شباط/ فبراير الماضي، على مشروع قانون يشرع آلاف الوحدات الاستيطانية في الضفة الغربية المحتلة بأثر رجعي؛ وصوّت لصالح مشروع قانون “تسوية المستوطنات” 60 عضوا، وعارضه 52 في القراءتين الثانية والثالثة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى