الأخبار

مسؤول إسرائيلي: نقل السفارة البرازيلية إلى القدس “مسألة وقت”..

قال مسؤول إسرائيلي، مساء السبت، إن نقل السفارة البرازيلية من تل أبيب إلى القدس المحتلة، ما هو إلا “مسألة وقت”.”

وتحدث المسؤول للإذاعة العبرية قائلا إن” هذه القضية، نوقشت في الاجتماع الذي جمع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، والرئيس البرازيلي المُنتخب بولسونارو الجمعة، في البرازيل.”

ويعتبر نقل السفارة إلى القدس ضربة للفلسطينيين، الذين يتطلعون إلى أن تكون القدس الشرقية عاصمة لدولتهم. وشكّلت جامعة الدول العربية ضغطا على البرازيل، لثنيها عن هذه الخطوة.

وفاجأ بولسونارو الجميع حين قدم إلى كنيسة الجالية اليهودية في ريو دي جانيرو، أثناء زيارة نتنياهو وزوجته هناك، ورافقهما في الزيارة.

وأعلن بولسونارو عن فتح “صفحة جديدة” بالعلاقات بين بلاده و”إسرائيل”، مشيرا إلى أنه “سننفذ مشاريع مشتركة سويا، وسنوقّع على اتفاقيات، وسنستخدم التكنولوجيا بمساعدة أميركية، لخلق مستقبل أفضل”.

وسبق للبرازيل وأن اتخذت عدة مواقف مؤيدة لإيران والفلسطينيين، حتى أنها اعترفت بالدولة الفلسطينية في العام 2010.

ويسعى نتنياهو من خلال هذه الزيارة، إلى قلب هذه المواقف، إلى جانب التوقيع على عدة اتفاقيات في مجالات الأمن والزراعة والتكنولوجيا.

ويُعتبر بولسونارو من أشد الزعماء المؤيدين لإسرائيل في أميركا اللاتينية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى