إقتصاد

محللون يتوقّعون رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة 7 مرات لتخفيف تداعيات التضخّم

يتوقع بنك الاستثمار “غولدمان ساكس” رفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة 7 مرات هذا العام لاحتواء تضخم أعلى من المتوقع في الولايات المتحدة، بعدما كان يتوقّع 5 حركات رفع سابقاً.

وكتب اقتصاديون بقيادة يان هاتزيوس في تقرير إلى العملاء أنّ البنك يتوقّع زيادة بمقدار 25 نقطة أساس في كل اجتماع من الاجتماعات المتبقية هذا العام.

ويأتي هذا التوقّع المتغير في أعقاب تسجيل أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة أكبر قفزة منذ عام 1982 في كانون الثاني/يناير الماضي، بحسب وكالة “بلومبيرغ”.

وتشير توقعات المستثمرين إلى أنّ سعر الفائدة الرئيسي لبنك الاحتياطي الفيدرالي قد يصل إلى 1.85% بعد اجتماع كانون الأول/ديسمبر المقبل، ارتفاعاً من قرب الصفر الآن.

وقال المحللون إنّه في وقت توجد فيه مبررات لرفع بمقدار 50 نقطة أساس في آذار/مارس، نظراً لمزيج من التضخم المرتفع للغاية، ونمو الأجور المرتفع، وتوقعات التضخم المرتفعة على المدى القصير، فإنّ المؤشرات من صانعي السياسات تشير إلى المزيد من الحركات الإضافية.

وكتبوا في مذكرة: “معظم مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي الذين علقوا عارضوا زيادة 50 نقطة أساس في شهر آذار/مارس، لذلك نعتقد أنّ المسار الأكثر احتمالية هو سلسلة أطول من 25 نقطة أساس من الارتفاعات بدلاً من ذلك”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى