شؤون العدو

محاكمة نتنياهو مستمرة

رفض القضاة المسؤولون عن محاكمة رئيس حكومة الكيان الصهيوني السابق بنيامين نتنياهو طلبا قدمه فريق دفاعه، بتأجيل جلسات النقاش في قضايا الفساد الموجهة ضده إلى ما بعد “الأعياد اليهودية” في شهر أيلول/سبتمبر القادم.

وبحسب القناة الاسرائيلية السابعة، ستستمر محاكمة نتنياهو بشكل طبيعي كما هو مخطّط لها دون تأجيل، مشيرة إلى أنه “بحلول 20 تموز/يونيو المقبل، سيتم نقل جميع المواد المتعلقة بقضايا نتنياهو إلى الدفاع“.

وتنظر المحكمة المركزية الصهيونية في القدس المحتلة في لائحة الاتهام الموجهة ضده، التي قد تقوده الى السجن في حال إدانته وتثبيت المحكمة العليا الصهيونية لهذه الإدانة.

وكانت شرطة الاحتلال قد بدأت التحقيق مع نتنياهو، في كانون الأول/ديسمبر عام 2016، للاشتباه بتورطه في قضايا فساد.

وأوصت الشرطة آنذاك بتوجيه اتهامات ضده، الأمر الذي اعتبر سابقة في كيان العدو، إذ لم يسبق أن تم التحقيق مع رئيس حكومة خلال فترة ولايته.

ووُجّه إلى نتنياهو بشكل رسمي في 21 كانون الثاني/يناير 2019، ثلاث قضايا فساد عرفت باسم القضية 1000 “قضية الهدايا” والقضية 2000 “قضية نتنياهو- موزيس” والقضية 4000 “قضية بيزك- والاه” .

وتتمحور قضايا نتنياهو حول تورطه بقضايا “رشوة وخيانة الأمانة العامة واستغلال السلطة لأمور شخصية”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى