الأخبارشؤون العدو

ليبرمان يلتقي وزير الدفاع الأمريكي ونائب ترامب

التقى وزير الحرب الصهيوني أفيغدور ليبرمان، نظيره الأمريكي جيمس ماتيس، ونائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، في أول زيارة يجريها للولايات المتحدة منذ تسلمه منصبه.

وقال بيان لوزارة الدفاع (البنتاغون)، الثلاثاء، إن الوزيرين بحثا العلاقات الدفاعية بين بلديهما، وأكد ماتيس خلال اللقاء على التزام الولايات المتحدة بأمن “إسرائيل”.

وأضاف البيان أن ليبرمان شرح وجهة نظره فيما يتعلق بالفرص والمشاكل في المنطقة، كما أكد الوزيران على التزام بلديهما بالتعاون في المجال الدفاعي.

وقال بيان للبيت الأبيض إن اللقاء بين ليبرمان وبنس تناول الأوضاع في المنطقة، والأزمة السورية، والعلاقات الأمنية بين البلدين.

وتابع البيان أن بنس وليبرمان أشارا إلى التهديد الذي تمثله إيران والمجموعات الداعمة لها لأمن “إسرائيل”، واتفقا على ضرورة مواجهة بلديهما للتهديدات المشتركة التي تواجههما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى