شؤون العدو

ليبرمان يتهم نتنياهو بفقدان قدرة الردع والتسبب بانهيار منظومة الإعلام

اتهم رئيس حزب “إسرائيل بيتنا” أفيغادور ليبرمان، اليوم الأحد، رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بالسماح بتعاظم قدرات حركة “حماس” وفقدان الردع “أمام المشاغبين داخل إسرائيل”.

وأضاف عبر “تويتر” أن نتنياهو “سمح بوقف إطلاق النار من دون اشتراط المساعدة الاقتصادية للقطاع في المستقبل بتجريد القطاع من السلاح وإعادة الأبناء ما يضمن حصول عملية أخرى تلوح في الأفق”.

ووجّه وزير الأمن والخارجية الإسرائيلي السابق اتهاماً لنتنياهو “بالسماح لحماس بالسيطرة من دون رادع على أجزاء واسعة من الشارع الفلسطيني ، وفي القدس الشرقية، وفي الضفة الغربية، وفي مخيمات اللاجئين في لبنان”.

وقال ليبرمان: “أتهم نتنياهو بغياب التحصين على مستوى كافٍ في الجنوب والشمال، ما حوّل الجبهة الداخلية الإسرائيلية إلى مهملة ومعرّضة للإصابة”.

وتابع: “أتهم نتنياهو بانهيار منظومة الإعلام الإسرائيلي في أنحاء العالم، التي أدت إلى تحريض وخلق رواية كاذبة في قنوات الإعلام الدولية وشبكات التواصل الاجتماعي”.

وكان رئيس حزب “إسرائيل بيتنا” اتهم نتنياهو بأنه “متعاون مع حماس”، منتقداً إنهاء العملية العسكرية في قطاع غزة دون نتئاج أو اتفاق، ومعلناً أنه “لم يسبق أن كان هناك مجلس وزاري مصغر ضعيف بهذا الشكل”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى