الأخبار

لوبان: عقوبات الاتحاد الأوروبي فشلت في تركيع الاقتصاد الروسي

قالت رئيسة كتلة “التجمع الوطني” اليميني في البرلمان الفرنسي، مارين لوبان، اليوم الخميس، إنّ عقوبات الاتحاد

الأوروبي ضد روسيا “فشلت في إجبار الاقتصاد الروسي على الركوع”.

وكشفت لوبان، في مؤتمر صحافي، اليوم الخميس، أنّ “أوروبا نفسها تعاني من هذه العقوبات أكثر بكثير مما تعانيه

روسيا”، وأنّ العقوبات “تكللت بالفشل التام”.

وأضافت: “أعتقد أنّ هذه العقوبات أثبتت عدم جدواها. لقد عانت بشكل أكبر منها الشعوب الأوروبية، بما في ذلك في

فرنسا”.

وتابعت: “يجب القول إنّ العقوبات لم تتمكن من تركيع الاقتصاد الروسي”، مشيرةً إلى أنّ “الواقع تكرر” عندما فرضت

العقوبات على موسكو بسبب القرم، وأنه “تبين بأننا ضحايا هذه العقوبات أكثر بكثير من روسيا، التي عثرت على دول

أخرى لبيع منتجاتها”.

كذلك، أعربت لوبان عن أملها في أن “تختفي العقوبات من أجل تجنب انقطاع التيار الكهربائي عن أوروبا، ولا سيما بما يتعلق بواردات الغاز”، منددةً في الوقت نفسه، بما وصفته “عدم قدرة السلطات الفرنسية على التحرك على الإطلاق”، بعد إعادة انتخاب إيمانويل ماكرون لولاية ثانية.

هذا ولم تنجح إستراتيجية “العقوبات الصارمة” التي فرضتها الدول الغربية على روسيا بالإضرار بالاقتصاد الروسي، وإجبار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على التراجع عن العملية العسكرية التي شنّها في أوكرانيا، في شهر شباط/فبراير الماضي.

يشار إلى أن معظم الدول الأوروبية تأثرت بهذه العقوبات، وخصوصاً في مجال الطاقة، حيث تم تخفيض صادرات روسيا من الغاز إلى الدول الأروبية، بسبب نتائج العقوبات المفروضة على موسكو، ما سبب نقصاً في توفر الغاز وارتفاعاً كبيراً في أسعاره.

اقرأ المزيد: حزب الله يطالب بإجراء تحقيق عادل في انفجار مرفأ بيروت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى