الأخبار

لقاء بين تركيا وفنلندا والسويد لتقييم طلبات أنقرة لمكافحة الإرهاب

قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اليوم الخميس، إن “مسؤولين من تركيا وفنلندا والسويد سيجتمعون،

في شهر آب/ أغسطس المقبل، من أجل تقييم التقدّم المحرز في تلبية مطالب أنقرة لمكافحة الإرهاب من جانب

دول الشمال الأوروبي، ورفع حق النقض (الفيتو) عن طلب العضوية في الناتو”.

وكانت كل من فنلندا والسويد، قد تقدمتا، في وقت سابق، بطلب الحصول على عضوية الناتو، رداً على العملية

العسكرية الروسية في أوكرانيا، لكنهما واجهتا معارضة من جانب تركيا، التي اتهمتهما بدعم من وصفتها بأنها “جماعات إرهابية”.

ووقعت الدول الثلاث، الشهر الماضي، على اتفاق بعدم رفع أنقرة الفيتو، مقابل وعود بمكافحة الإرهاب وصادرات الأسلحة.

وأضاف جاويش أوغلو أن “الاجتماع في شهر آب/أغسطس المقبل سيكون الأول للجنة المراقبة، التي يتم تشكيلها بموجب الاتفاق”، لكنه كرر أن “تركيا ستمنع عضوية فنلندا والسويد إذا لم تفيا بوعودهما”.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، قد هدد، الإثنين الماضي، بـ”تجميد عملية انضمام السويد وفنلندا إلى الناتو في حال لم تتّخذا الخطوات اللازمة لتلبية شروطنا”.

اقرأ المزيد: الخارجية التركية: أنقرة لا تطلب الإذن قبل شن عملية عسكرية في سوريا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى