الأخبار البارزةالعالم العربي

لاعب لبناني ينسحب من بطولة دولية رفضًا للتطبيع

انسحب لاعب المنتخب اللبناني في كرة الطاولة بسام محمد صفدية، اليوم الأربعاء، من مشاركته في بطولة البحر الأبيض المتوسط لكرة الطاولة والتي تقام في إيطاليا، رفضاً لمواجهة لاعب “إسرائيلي” في إحدى المباريات عقب إعلان القرعة.

وغادر صفدية وهو تلميذ مدارس الإيمان في صيدا بلبنان، مع مدرب بعثة المنتخب اللبناني مصطفى الهبش أرض الملعب مباشرة، رفضًا للتطبيع مع الكيان الصهيوني.

في خطوة سابقة تؤكد عمق الالتزام بمقاطعة العدو الصهيوني اشترط  مارك بو ديب عدم المواجهة مع “إسرائيلي” ببطولة العالم للشطرنج التي تجري في سانتياغو دي كومبوستيلا قرب العاصمة الاسبانية مدريد للفئات العمرية 8 و10 و12 سنة.

وفي إطار وقف التطبيع مع الكيان رفض لاعب منتخب الكويت لـ “الجودو” حبيب السبتي استكمال مشاركته في بطولة روما الدولية بعد معرفته بوجود 3 لاعبين من الكيان الصهيوني معه في نفس الفئة.

وقال اللاعب حبيب السبتي بُعيد انسحابه من البطولة “لا يشرفني التواجد تحت سقف واحد مع ممثلي الكيان الصهيوني”.

ولاقى انسحاب السبتي من البطولة ردود أفعال إيجابية وتضامنية واسعة على شبكات التواصل الاجتماعي، مؤيدين اللاعب السبتي في قرار انسحابه.

جدير بالذكر أنه في أواخر شهر يناير الماضي، أعلن اللاعب الكويتي عبد الله العنجري انسحابه من بطولة العالم بـ “الجوجيتسو”، وذلك بعد أو وضعته القرعة في مواجهة لاعب صهيوني في إحدى جولات البطولة.

وقرر العنجري الانسحاب من بطولة العالم في لعبة “الجوجيتسو” التي تحتضنها ولاية لوس أنجلوس الأمريكية، تعبيرًا عن رفضه لنتائج القرعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى