الأخبار

كيان العدو لـ حماس: اما الهدوء او الحرب بغطاء امريكي..

بعثت دولة الاحتلال الصهيوني رسالة إلى حركة حماس عبر مصر طالبت خلالها بعودة الهدوء والا ستوجه ضربة عسكرية كبيرة للحركة بدعم من الولايات المتحدة، حسبما ذكرت صحيفة الأخبار اللبنانية.

ووفقًا للتقرير ، وصل وفد من المخابرات المصرية إلى قطاع غزة امس وحمل معه تهديدات صهيونية ووفقًا لمصدر في الوفد المصري ، طالبت مصر حماس بالعودة إلى التفاهمات وعدم استفزاز كيان الاحتلال. واضافت المصادر ان قائد حماس في غزة يحيى السنوار تغيب عن اللقاء خشية من اغتياله.

ونقل نتنياهو، عبر مسؤولين أمنيين إسرائيليين التقوا الوفد المصري أول من أمس في تل أبيب، طلباً بعودة الهدوء، محذراً من أنه سيوجه ضربة كبيرة إلى حماس بغطاء دولي وأميركي.

في المقابل، ردت حماس على الوفد بالقول إنها لا تسعى للتصعيد، لكن الضغط الاقتصادي الذي يعيشه الغزّيون، وعدم تنفيذ تفاهمات التهدئة سيدفعان إلى الضغط أكثر في المنطقة الحدودية.

وفي الرسالة أنه لن يكون هناك هدوء مجاني ما دام هناك مماطلة وتأخير وتضييق، مع تحذير من أن ارتكاب أيّ حماقة من الاحتلال أو تنفيذ عمليات اغتيال بحق قيادات المقاومة سيفجر حرباً كبيرة، سيكون تأثيرها كبيراً في دولة الاحتلال وقيادتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى