شؤون دولية

كوريا الشمالية تقرّر تجميد أنشطتها النووية

أعلنت كوريا الشمالية عن قرارها وقف إجراء التجارب النووية والصاروخية البالستية، اعتباراً من اليوم السبت، قبيل قمتين مزمعتين مع جارتها الجنوبية والولايات المتحدة الأمريكية.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية الشمالية عن رئيس البلاد، كيم جونغ أون، قوله “اعتبارا من 21 نيسان ستوقف كوريا الشمالية التجارب النووية وإطلاق الصواريخ البالستية العابرة للقارات، كما ستغلق موقعا للتجارب النووية في شمال البلاد إثباتا لالتزامها بوقف التجارب النووية”.

وأضاف جونغ أون، أن قرار بلاده يأتي عقب استكمالها هدف تطوير الأسلحة النووية.

ووفقاً للوكالة الكورية الشمالية، فإنَّ تعليق التجارب النووية يعدّ “أمراً مهماً لنزع السلاح العالمي، وأن بيونغ يانغ ستنضم إلى الجهود الدولية لوقف التجارب النووية بالكامل”.

واعتبرت أنَّ قرار تجميد الأنشطة النووية الكورية الشمالية “سيسهل الاتصال الوثيق والحوار النشط مع دول الجوار والمجتمع الدولي من أجل تهيئة بيئة دولية مواتية لاقتصادها (بيونغ يانغ)”.

وتخضع كوريا الشمالية لسلسلة من الإجراءات العقابية الاقتصادية والتجارية والعسكرية بموجب 10 قرارات اتخذها مجلس الأمن الدولي منذ 2006، بسبب برامجها للصواريخ الباليستية والنووية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى