الأخبار

قوات الاحتلال تحاصر مسجدًا في الخليل واعتقالات بالضفة

اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الأحد، عدة مناطق في الضفة الغربية المحتلة، حيث اعتقلت عددًا من المواطنين، فيما هاج مستوطنون مركبات الفلسطينيين، إضافةً لحصار مسجدٍ في مدينة الخليل.

وهاجم قطعان المستوطنين مركبات الفلسطينيين قرب مستوطنة “كريات أربع” المقامة على الأراضي الفلسطينية في الخليل، حيث رشقوا المركباتت بالحارة والزجاجات الفارغة.

وقالت مصادرٌ محلية أنّ الاعتداءات تمت بحمايةٍ من جنود الاحتلال الصهيوني، ما أدى لأضرارٍ مادية في سيارات المواطنين بالخليل.

وفي سياقٍ متصل، حاصر جيش الاحتلال مسجد النبي يونس في بلدة حلحول بمحافظة الخليل، واحتجزت عددًا من موظفي وزارة الأوقاف داخله، وذلك بعد رفضهم فتح بوابة المسجد لاقتحامه من قبل جنود الاحتلال.

وأفادت مصادرٌ محلية، أنّ قوات الاحتلال فجّرت بوابة المسجد، تمهيدًا لاقتحام قطعان المستوطنين له، كما قامت بإغلاق محيط المسجد، وتأمين اقتحامات المستوطنين.

هذا واعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة مواطنين بينهم طفل، من بلدة بيت أمّر قرب الخليل، وهم: مالك بسام الطيط (19 عامًا)، وبشار يوسف الطيط (16 عامًا)، والطفل محمد بسام أخليل (12عامًا).

وجرى اقتحام حي عين اللوزة في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى، حيث تم تفتيش مناز المواطنين وانتشرت قوات الاحتلال في الشوارعه مع آلياتها.

ونصبت قوات الاحتلال حاجزًا على مدخل النشاش جنوب بلدة الخضر قضاء بيت لحم، فيما أعاقت تحركات المواطنين على حاجز عسكري نصبته قرب بلدة سيلة الحارثية غرب مدينة جنين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى