الأخبارالعالم العربي

قرقاش: الإمارات تعمل على تهدئة التوتر مع إيران

وتجنّب المواجهة

قال المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات، أنور قرقاش، إن “الإمارات تتخذ خطوات لتهدئة التوتر مع إيران في إطار خيار سياسي مؤيد للدبلوماسية وتجنّب المواجهة”، وإن بلاده ما زالت تشعر “بقلق عميق من سلوك إيران في العراق وسوريا واليمن ولبنان”.

واعتبر قرقاش أمام ملتقى أبو ظبي الاستراتيجي الإثنين، أنه ورغم ذلك فإن “أبو ظبي تتخذ خطوات لتهدئة التوتر حيث أنه لا مصلحة لها في المواجهة التي ستدفع ثمنها المنطقة كلها على مدى عقود قادمة”.

ورأى “أنها ستكون عملية بطيئة”، لكنه أمل في الوقت نفسه أن “يتسنى بمرور الوقت بناء الثقة بين الجانبين، وبدء إحراز تقدم نحو وضع أكثر استدامة ومفيد للطرفين”.

وقال إن الإمارات تعمل لبناء جسور مع كل الدول “بما فيها تلك التي لها خلافات جدية معها”.

وفي سياق التهدئة بين إيران والإمارات، بحث وزير الخارجية الإماراتي، عبد الله بن زايد، مع نظيره الإيران، حسين أمير عبد اللهيان، قبل أيام، العلاقات الثنائية ومجالات التعاون المشترك بين البلدين.

وكان الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، في آب/أغسطس أكّد في وقت سابق عدم وجود عقبات في طريق توسيع العلاقات بين إيران والإمارات في مختلف المجالات، وخصوصاً المجال الاقتصادي.

وفيما يتعلق بالوضع في أفغانستان، قال المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات، أنور قرقاش إن “التطورات الأخيرة كانت مقلقة للغاية بالنسبة للإمارات على جبهتين، هما صعود التطرف والدور المتصور للولايات المتحدة في المنطقة”.

ورأى أن بلاده تدرك أن “الدور الأميركي يتغير لكنه ما زال حيوياً”، وأن “الولايات المتحدة لا تزال الشريك الأمني الرئيسي للإمارات”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى