الأخبار

فتح توجه دعوات لحماس والجهاد للمشاركة في المؤتمر السابع

بدأت صباح اليوم الاثنين، قيادات من حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” مغادرة قطاع غزة، عبر معبر “ايرز” بيت حانون شمال القطاع، للمشاركة في المؤتمر السابع لحركة فتح برام الله.

وأوضح المتحدث باسم حركة فتح في قطاع غزة فايز أبو عيطة أن 50 فتحاوياً غادروا كدفعة أولى قطاع غزة، للمشاركة في المؤتمر السابع المنوي عقده في رام الله بالضفة المحتلة.

وأشار أبو عيطة، إلى أن أعضاء المؤتمر من قطاع غزة البالغ عددهم 400 قيادي سيغادرون القطاع على دفعات للضفة المحتلة، للمشاركة في المؤتمر، متوقعاً أن يتم إبلاغ دفعة أخرى اليوم للمغادرة غداً.

وأكد أبو عيطة، أن حركة فتح وجهت الدعوات لفصائل العمل الوطني جميعها، بما فيها حركتا حماس والجهاد الإسلامي، لحضور الجلسة الافتتاحية للمؤتمر.

من جهته، أكد الناطق باسم المؤتمر السابع لحركة فتح محمود أبو الهيجا، أن التحضيرات الإدارية والفنية للمؤتمر باتت جاهزة ولم يتبق الكثير حتى عقد المؤتمر.

ورداً على سؤال حول وجود قانون خاص بالانتخاب والترشح، قال الناطق باسم المؤتمر السابع لفتح، إنه لا يوجد قانون أو معايير خاصة في النظام الداخلي تحدد ذلك، موضحا أنه يحق لكل عضو ترشيح نفسه لأي موقع وفقا للقانون الأساسي. وأشار إلى أن أعضاء المؤتمر سيناقشون من سينتخبون للمواقع والأطر القيادية المختلفة.

وبشأن فتح باب الترشح، قال أبو الهيجا إن المؤتمر سيبدأ بجلسة افتتاحية، ومن ثم جلسة لانتخاب رئيس للمؤتمر، وبعدها تبدأ جلسة لمناقشة التقارير المختلفة، ليصار عقب هذه الجلسة إلى فتح باب الترشح.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى