الأخبار

عهد التميمي إلى الحرية الأحد المقبل

أعلن متحدث باسم دائرة السجون الصهيونية اليوم الخميس أنه سيتم الإفراج عن الفتاة عهد التميمي الأحد القادم، بعد قضائها ثمانية أشهر في السجن.

وتحولت التميمي البالغة من العمر 17 عاما إلى رمز للمقاومة الفلسطينية بعد انتشار مقطع فيديو لها وهي تصفع جنديا صهيونياً وتركله أمام منزلها في كانون أول/ديسمبر الماضي.

وزعم سياسيون صهاينة أن التميمي محرضة سعت لاستفزاز الجنود لتصوير رد فعلهم في إطار حملة علاقات عامة فلسطينية.

وجرى توقيف التميمي بعد انتشار مقطع الفيديو. وتم لاحقا التوصل إلى اتفاق تضمن الحكم عليها بالسجن ثمانية أشهر من بينها الفترة التي قضتها فعليا رهن الاحتجاز .

كما من المتوقع أن يتم الإفراج عن ناريمان والدة عهد، والتي ظهرت معها في مقطع الفيديو، الأحد القادم بعد سجنها لثمانية أشهر.

وقال جابي لسكي محامي التميمي إن دائرة السجون ستخلي سبيلهما مبكرا بنحو عشرين يوما لأسباب إدارية.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى