الأخبار

عملية تخريب لخط أنابيب وقود ضخم شرق فنزويلا

أعلنت شركة النفط الفنزويلية، اليوم الخميس، عن “عملية تخريب اجرامي أدّت إلى تفجير خط أنابيب وقود كبير شرق فنزويلا”.

وقال مسؤولون محليون إن “التفجير كان يهدف إلى  ثقب خط الأنابيب”، مضيفين أنّ “الأضرار سيتم إصلاحها بسرعة”. وأشاروا إلى أنّه “لم يتم تأكيد الجهة المسؤولة عن الانفجار أو إذا ما كان قد تسبّب في وقوع إصابات”.

وهزّ انفجار ضخم، يوم الثلاثاء الماضي، خط أنابيب نقل الوقود في ولاية أنزواتيجي الفنزويلية. وأظهرت لقطات مصورة كرة نار كبيرة أعقبت الانفجار، أضاءت أجزاءً من سماء الليل بالومضات اللامعة التي شاهدها سكان مدينة برشلونة في فنزويلا، الواقعة على بعد عدة كيلومترات.

وأعلنت السلطات المحلية إصابة 3 أشخاص في الحادث.

وكتب حاكم ولاية أنزواتيجي، لويس خوسيه ماركانو، في تغريدة عبر حسابه في تويتر “تم تسجيل انفجار قوي في خط أنابيب وقود على مستوى جسر ناريكوال في بلدية سيمون بوليفار”.

وسارعت فرق الإطفاء إلى مكان الحادث لإخماد النيران التي بقيت مشتعلة حتى يوم أمس الأربعاء.

يذكر أنّ خط الأنابيب ينقل البنزين من وحدة الإنتاج التابعة لشركة PDVSA المملوكة من طرف الدولة. وكان في الماضي عرضة لعدة عمليات تهريب من خلال إحداث ثقوب في الأنابيب لاستخراج البنزين.

وقال ماركانو إن الاعتداء على خطوط الأنابيب يمكن أن يكون سبب الانفجار، مضيفاً: “من المحتمل أنه نتيجة لمحاولات ثقب خط الأنابيب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى