الأخبار

صحيفة أمريكية: عصر العقوبات الاقتصادية الأمريكية أوشك على النهاية

قالت مجلة “فورين أفيرز” الأمريكية، اليوم الخميس، إنّ عصر العقوبات الاقتصادية الأميركية يقترب من نهايته، معتبرةً أنّ “السلاح الاقتصادي المفضل” لدى الولايات المتحدة لم يعد فعالاً.

وأوضحت المجلة، في مقال، أنّ “الانفلات في استخدام الإجراءات العقابية من جانب واشنطن أوجد مقاومة لدى دول العالم”

مشيرةً إلى أنّ موسكو وبكين اتخذتا تدابير فعالة لإفشال القيود، سيما تطوير آلية لمقايضة العملات الثنائية، ما يسمح

بالاستغناء عن الدولار، وتطوير أنظمة دفع خاصة والاستخدام التدريجي للعملات الرقمية.

وأضافت أنّ “ظهور خريطة اقتصادية ومالية مجزّأة يشكل تهديداً جاداً للدبلوماسية والأمن القومي الأمريكي” خاصة مع “ظهور

قنوات مالية محصنة من العقوبات لا يعني تقويض سياسة العقوبات فحسب، بل يعني أيضاً ظهور بقع بيضاء أمام الولايات المتحدة عند محاولتها تتبع الأنشطة العالمية غير القانونية”.

وختمت المجلة الأمريكية بالقول إنّ “تتبّع المعاملات المالية المثيرة للشبهات أو التي تمر ببلدان معينة يعدّ أمراً حيوياً في مكافحة الإرهاب”.

جدير بالذكر أنّ وزارة الخزانة الأمريكية لا تنفك عن فرض عقوبات اقتصادية على كيانات وشخصيات مناهضة لها خاصة من

الصين وروسيا و إيران بزعم أنها تمارس “نشاطات اقتصادية أو عسكرية غير قانونية” من وجهة النظر الأمريكية، أو أنها

تعتبرها تهديدًا للأمن القومي الأمريكي.

اقرأ المزيد: الإحصاء المركزي: عدد الفلسطينيين في نهاية 2022 نحو 14.3 مليون نصفهم بالشتات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى