الأخبار البارزةفلسطين

عشرات الإصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في رام الله ونابلس

اعتقلت الاحتلال الصهيوني عدداً من الأطفال في قرية فقوعة شمال شرق جنين.

وفي رام الله، أصيب شاب برصاص الاحتلال قرب معسكر عوفر. كذلك تصدّى الشبان الفلسطينيون غرب رام الله لجنود الاحتلال.

وفي شمال الخليل، ألقى الشبان زجاجات حارقة صوب برج تابع للاحتلال على مدخل بلدة بيت أمّر.

وفي نابلس اقتحمت قوات الاحتلال قريتيْ “تل” و”مادما” حيث تصدّى لها المواطنون.

وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني بإصابة 48 فلسطينياً خلال المواجهات مع قوات الاحتلال في قرى بيت دجن ومادما وأوصرين قضاء نابلس.

وأكّدت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع صوب المشاركين في مسيرة بيت دجن الأسبوعية المناهضة للاستيطان، شرق مدينة نابلس.

وقال الناطق الإعلامي في إقليم قلقيلية مراد شتيوي، إن جنود الاحتلال أطلقوا صوب المشاركين في المسيرة قنابل الغاز المسيل للدموع بشكل كثيف، ما أدى لإصابة العشرات بالاختناق الشديد بينهم أطفال، جرى علاجهم ميدانياً.

في المقابل، دعا رئيس مجلس مستوطنات شمال الضفة، يوسي دغان، الجمعة، قوات الاحتلال لشن عملية عسكرية في نابلس بالضفة الغربية.

و قال دغان: “لن نقبل بأي حال بعودة موجة العمليات كما كانت قبل أشهر، أطالب بضرورة إغلاق الحواجز حول نابلس فوراً، وشن عملية عسكرية من أجل منع موجة أخرى من العمليات الدامية”.

اقرأ المزيد: “القبة الحديدية السيبرانية”.. مشروع مشترك بين “إسرائيل” والدول العربية المطبعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى