الأخبارالأخبار البارزة

عباس يطلق تصريحات نارية ضد الكيان الصهيوني مساءً ويستقبل وزرائه نهاراً

هدد تل أبيب باستخدام الخيارت المتاحة لديه

كشفت مصادر عبرية، أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيلتقي مع وزيرين من حكومة الاحتلال في مدينة رام الله مساء اليوم.

وقالت المصادر إن عباس سيلتقي مع وزير الصحة الصهيوني نيتسان هوروفيتس، ووزير التعاون الإقليمي عيساوي فريج.

وكانت وسائل إعلام عبرية، كشفت يوم الخميس الماضي، أن اللقاء بطلب من الرئيس عباس، الذي وجه دعوة للاجتماع لوزراء حزب “ميرتس”.

وكان عباس قد أطلق أمس السبت تصريحات نارية ضد الكيان الصهيوني، وهدد تل أبيب باستخدام الخيارت المتاحة لديه إن رفضت حل الدولتين، وقال، “إن رفض “إسرائيل” لحل الدولتين يفرض علينا الذهاب إلى خيارات أخرى”.

وقالت إذاعة جيش الاحتلال، إن رئيس وزراء الاحتلال “نفتالي بينت” عارض إقامة هذا اللقاء وغيره، ولكنه لن يقوم بمنعه ولن يلتقي شخصياً مع الرئيس محمود عباس.

وكان وزير جيش الاحتلال بيني غانتس، اجتمع مع الرئيس محمود عباس، في شهر آب الماضي، ودار اللقاء حينها حول قضايا أمنية واقتصادية، ولاحقاً أعلن بينيت أنه لن يجتمع مع عباس ولن يوافق على قيام دولة فلسطينية.

وفي الوقت الذي يرفض فيه بينيت إقامة الدولة الفلسطينية فإن عقد مثل هذه اللقاءات، لن تؤدي إلى التشكيك بمصداقية عباس وحقيقة تهديداته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى