الأخبارالأخبار البارزةالقدس

ظريف: السبيل العادل لحل أزمة القضية الفلسطينية إجراء استفتاء شعبي

وزير الخارجية الإيراني يقول إن “مهاجمة المسجد الأقصى وقتل المصلين فيه خير دليل على الطبيعة العنصرية الإجرامية للكيان الصهيوني الغاصب”.

أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن السبيل الوحيد والعادل لحل أزمة القضية الفلسطينية هو الامتثال إلى إرادة أبناء هذه الأرض واجراء استفتاء شعبي.

وفي تغريدة له عبر “تويتر”، قال ظريف، اليوم الثلاثاء، إن “مهاجمة المسجد الأقصى وقتل المصلين فيه خير دليل على الطبيعة العنصرية الإجرامية للكيان الصهيوني الغاصب”.

وأضاف أن “الكيان الإسرائيلي هو السبب الرئيس وراء زعزعة الأمن والاستقرار في منطقتنا”، مشدداً على أن “السبيل الوحيد والعادل لحل أزمة القضية الفلسطينية هو الامتثال إلى إرادة أبناء هذه الأرض واجراء استفتاء شعبي”.

 

هذا وقال المرشد الإيراني السيد علي خامنئي صباح اليوم الثلاثاء، إن الفلسطينيين سواء في غزة أم في القدس أم في الضفة الغربية وسواءٌ كانوا في الأراضي المحتلة عام 1948 أو في المخيمات فإنهم “يشكّلون بأجمعهم جسداً واحداً”.

وشدد السيد خامنئي على أهمية أن يتجه الشعب الفلسطيني إلى “استراتيجية التلاحم، بحيث يدافع كلّ قطاع عن القطاعات الأخرى”.

وكان رئيس مجلس الشورى الإسلامي محمد باقر قاليباف قد استنكر، جرائم الاحتلال الإسرائيلي في تدنيس المسجد الأقصى وقتل الشعب الفلسطيني، وقال إن “الأمة الإسلامية تقف أمام جرائم إبادة النسل الفلسطيني التي يرتكبها الكيان الصهيوني”.

بدوره، أكد الأمين العام لمؤتمر الدفاع عن الانتفاضة الفلسطينية الدولي بمجلس الشورى الإسلامي حسين أمير عبد اللهيان أن الجمهورية الإسلامية ستقف إلى جانب الشعب الفلسطيني ومقاومته “بقوة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى