الأخبار البارزةالعالم العربي

صنعاء: مستعدون لمواجهة أيّ اعتداء.. ونؤكد دعم فلسطين ومؤازرة مقاومتها

أكدت حكومة صنعاء، اليوم الخميس، التزام الجيش واللجان الشعبية بضبط النفس والتقيد الصارم بتوجيهات القيادة

لإنجاح الهدنة، رغم خروقات الطرف الآخر لها.

وقالت الحكومة في اجتماعها الدوري إنّ القوات المسلحة اليمنية بمختلف تشكيلاتها واللجان الشعبية في “أعلى

درجات الاستعداد للتعامل مع أي مخططات عدائية جديدة للمعتدين وأدواتهم تستهدف الأمة اليمنية والشعب والوطن

الأبي الشامخ”.

اقرأ أيضاً: عبد اللهيان: المقاومة هي الثابت الوحيد في مواجهة الكيان الصهيوني

وفي سياق آخر، وافق مجلس الوزراء، برئاسة رئيس مجلس الوزراء عبد العزيز صالح بن حبتور، على الحسابات الختامية

للموازنات العامة للدولة للعام 2017، ومشاريع قوانين ربطها المقدمة من وزارة المالية.

وأشاد المجلس بـ”الجهود المبذولة لإعداد الحسابات الختامية خلال هذه الفترة الاستثنائية، وفي ظل التحديات المتشعبة

التي تعيشها المالية العامة بسبب أكثر من 7 سنوات من العدوان والحصار والحرب الاقتصادية المتواصلة، وشح الموارد

مقارنة بالفترة السابقة للعدوان”.

واستنكر “افتراءات الطرف الموالي للعدوان بشأن حجم الإيرادات المحصلة من قبل حكومة الإنقاذ الوطني خلال

الفترة الماضية”، مؤكداً أنّ “الإيرادات المحصلة من قبل صنعاء لا تمثل سوى 7% من آخر موازنة تم إقرارها في العام 2014”.

ولفت إلى أنّ الموارد السيادية من النفط والغاز، التي تمثل نحو 75% من آخر موازنة، إضافةً إلى إيرادات المنافذ الجوية

والبرية والبحرية والمساعدات الأجنبية هي لدى حكومة الرياض، وهذا أمر معروف لدى الجميع.

واعتبر المجلس ادعاءات ومغالطات الطرف الآخر بهذا الخصوص “محض افتراء، ومحاولة لذر الرماد على عيون البسطاء والتنصل عن مسؤولية نهب مليارات الدولارات طيلة الفترة الماضية، ولا سيما إيرادات النفط والغاز، التي تذهب إلى أرصدة الشخصيات النافذة العميلة واستثماراتها الكبيرة في عدد من الدول العربية والإسلامية والأجنبية”.

وأقر مجلس الوزراء مشروع الاستراتيجية الوطنية لتطوير قطاع الدواجن 2021 – 2025، المقدمة من قبل وزير الزراعة والري المهندس عبد الملك الثور.

يوم القدس العالمي

وجدد المجلس التأكيد على موقف اليمن قيادة وحكومة وشعب في إسناد القضية الفلسطينية ودعمها ومؤازرة مقاومتها.

وأوضح أنّ يوم القدس العالمي هو “من الأيام المهمة والمميزة في حياة الأمة التي تعبر من خلالها الشعوب العربية والاسلامية، وبصور متعددة، عن التحامها بقضايا الأمة وعدم نسيانها أو التفريط فيها، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وفي قلبها القدس الشريف الذي يتعرض لمحاولات مستمرة من قبل الكيان الصهيوني الغاصب لهدمه وطمس هويته الإسلامية”.

كذلك، أشاد بـ”الأعمال البطولية التي ينفذها المقدسيون الأحرار في مواجهة خطط العدو الصهيوني لتهويد القدس واستهداف حرمه الشريف بالعمليات التي تنفذها المقاومة الفلسطينية وشبابها ضد المحتل الغاصب واستبسالهم منقطع النظير للدفاع عن حق شعبهم وحقهم في استعادة وطنهم المسلوب من العصابات الصهيونية”.

ولفت مجلس الوزراء إلى أن الشعب اليمني سيعبّر مجدداً، ومن خلال فعاليات يوم الجمعة، عن “تضامنه الكامل مع الأشقاء في فلسطين وحقهم بمقاومة المحتل ومشاريعه لتهويد القدس العربية الإسلامية ومخططه الإجرامي الخبيث الذي يستهدف القدس الشريف”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى